هل يمكن للحمية النباتية أن تؤثر سلباً على الخصوبة أو حتى الحمل؟

حمية غذائية, حمية نباتية, الحمل, العناية بالصحة, الإنجاب
حقائق حول أثر الحمية الغذائية النباتية على عملية الإلقاح وفترة الحمل

إن كنت ممن تتبعن الحمية النباتية وتحاولين أن تصبحي حاملاً فقد تكون لديك بعض المخاوف حول تأثير حميتك الغذائية المعتمدة على النباتات والخالية تماماً من اللحوم على فرص حدوث الإلقاح لديك، لكن هل عليك حقاً القلق حيال ذلك؟
على الرغم من احتمال أن تكون الحمية النباتية صحية بالفعل، إلا أنه من المهم الانتباه إلى الأطعمة التي تتناولينها، خاصة عندما تضعين في حسبانك حدوث حمل في القريب العاجل. نتحدث في هذه المقالة مع صوفي ميدلن أخصائية معتمدة في مجال الحميات الغذائية ومديرة مركز سيتي دايتشنز ونحاورها حول مختلف المواضيع ذات الصلة بالحمية النباتية، الخصوبة والحمل.

هل تؤثر الحمية الغذائية النباتية على الخصوبة؟
بالإجمال، لا تؤثر الحمية النباتية على احتمالات حدوث الإخصاب. وتقول ميدلن "بشكل عام، يمكن للحمية النباتية المتوازنة التي لا تزال تحتوي على البيض ومنتجات الألبان أن تؤمن تقريباً جميع العناصر الغذائية التي نحتاجها لرفع فرص الإخصاب إلى حدها الأعلى."
هذا يعني أنّ تناول أطعمة متنوعة تشتمل على الكثير من منتجات الألبان والحبوب الكاملة والفاكهة والخضار تجعلك في مأمن من أي أثر سلبي للحمية النباتية على سلامة خصوبتك. من ناحية أخرى، فهنالك بعض الطرق التي تعزز من فرص الحمل عند الأشخاص النباتيين.

هل يمكن للحمية النباتية أن تزيد من خصوبتك؟
بشكل عام تعتبر الحمية النباتية حميةٌ صحية – ويعد اتباع حمية صحية من أهم العوامل أسلوب الحياة التي يتكرر ذكرها مراراً عند مناقشة الأمور التي قد تعزز فرصك في أن تصبحي حاملاً.
وهو ما تشرحه ميدلين قائلةً: "يتناول النباتيون بالمجمل كمية أكبر من الخضار والمكسرات والبقول وكمية أقل من الدهون المشبعة والملح بالمقارنة مع الأشخاص الذين يتناولون جميع أنواع الأطعمة بشكل وسطي. ولكن أهم ما علينا تذكره في فوائد الحمية النباتية هو كمية الفاكهة والخضار والمكسرات والبقول التي نضيفها إلى طعامنا وليس اللحوم والأسماك التي نتوقف عن تناولها. فإذا كانت حميتك النباتية زاخرةً بالأطعمة المصنّعة، وتفتقر إلى الفاكهة والخضار والبروتينات فسوف تؤثر سلباً على الخصوبة تماماً كما قد تفعل أي حمية غذائية سيئة."

هل هناك أي مخاطر محتملة؟
عموماً، تناول حمية نباتية صحية لا يحمل أي نوع من المخاطرة. لكن، قد تتضمن الحمية النباتية كميات أقل من الفيتامين ’د‘، فيتامينات ’ب‘، الحديد والأحماض الدهنية الأساسية. إن أفضل مصادر الأحماض الدهنية الأساسية المهمة لنمو الدماغ تأتي من الأسماك أو زيت الطحالب لذلك فإنني أنصح باستعمال المكملات الغذائية لتعويضها."
قد تتضمن الحمية النباتية كميات أقل من الفيتامين ’د‘، فيتامينات ’ب‘، الحديد والأحماض الدهنية الأساسية.
تتابع ميدلين قائلةً: "يصعب على أجسامنا الوصول إلى مصادر الحديد النباتية، لكن استهلاكها مع فيتامين سي يساعد بشكل كبير. لذلك لا بد من تناول كوب من العصير أو الكثير من الفاكهة والخضار مع الأطعمة التي تحتوي على الحديد."

كيف يمكن للمرأة النباتية أن تحافظ على حمل معافى؟
حين تصبحين حاملاً يغدو من المهم الحفاظ على حمية صحية طوال فترة الحمل حتى تتمتع الوالدة والطفل بأفضل صحة.
"احرصي على تناول الكثير من الفاكهة والخضار، البروتينات عالية الجودة (مثل البيض، منتجات الألبان، الصويا)، والبقول والمكسرات بالإضافة إلى المكملات الغذائية التي تشتمل على فيتامينات متعددة مخصصة للحمل، ومكمل زيت الطحالب."
"كما لا بد لك من تناول الكثير من الأطعمة المعززة بفيتامين ’ب 12‘ أو زيادة استهلاكك من منتجات الألبان والبيض خلال فترة الحمل."


منقول عن هاربرز بازار المملكة المتحدة

حمية غذائية, حمية نباتية, الحمل, العناية بالصحة, الإنجاب