فهرية إفجان زوجة بوراك تستعيد رشاقتها وتصبح رمزاً للمرأة الطبيعية

إعداد لينا البحر / Nov 11 2019 / 14:07 PM

النجمة تحت الأضواء مجدداً وابنها يحظى ب 130 ألف متابعاً

فهرية إفجان زوجة بوراك تستعيد رشاقتها وتصبح رمزاً للمرأة الطبيعية

تداولت مواقع السوشال ميديا مؤخراً صوراً للنجمة الحسناء التركية فهرية إفجان ممسكة يد زوجها الممثل التركي الأشهر بوراك أوزجفيت حيث خطفت الأنفاس بقوام رائع وإطلالة ساحرة  لتظهر بقبعة  سوداء وبنطال أسود ممزق نسقته مع سترة من الجلد الأسود القصير,

ويأتي ذلك بالتزامن مع حملة الانتقادات الشديدة التي تعرضت لها فهرية بسبب زيادة وزنها وتحولها لإمرأة ممتلئة بعد إنجاب طفلها كاران في أبريل الماضي وخاصة بأنها  لم تخجل من إظهار وزنها بعد التقاط عدسات الكاميرات صوراً  لها مع زوجها وقد ازداد وزنها بشكل واضح إلا أنها واصلت بنشر صورها على الانستقرام بوزنها الزائد وصرحت بأنها تلجأ للرضاعة الطبيعية لطفلها  فكسبت بذلك تعاطف وقلوب النساء أجمع ,مما أدى إلى  إنطلاق  حملات واسعة على الانترنت من الجمهور النسائي بالتحديد تحت شعار " فهرية إفجان تشبهنا" وشعار آخر " فهرية إفجان جميلة " 

أما بالنسبة للطفل كاران فمن الجدير بالذكر أن والداه قد قاما  بإنشاء حساب له على الانستقرام قبل ولادته ليصل عدد متابعيه الآن إلى 130 ألف متابع رغم عدم نشر أي صورة له على حسابه ولا حتى على حسابات والديه ماعدا صورة واحدة أظهرت يده الصغيرة وهي تلامس يد والده بوراك 

, فهرية صاحبة 33 عاماً تصبح رمزاً للمرأة الطبيعية ,فهي كانت وستبقى أيقونة من أيقونات الشاشة التركية