كايلي جينر تتفوّق على بيونسيه وتصبح أصغر مليارديرة في أميركا

إعداد هاربرز بازار العربية / Jul 22 2018 / 16:10 PM

من خلال ثروة تُقدر بـ900 مليون دورلار قامت بجمعها في أقل من ثلاث سنوات

كايلي جينر تتفوّق على بيونسيه وتصبح أصغر مليارديرة في أميركا

تمكّنت كايلي جينر، وهي أصغر أفراد عائلة كارداشيان الشهيرة، من دخول التاريخ من خلال كونها أصغر شابة يتم إدراجها ضمن لائحة فوربس لأثرى السيدات "العصاميات" في أميركا.

A post shared by Kylie (@kyliejenner) on

وقد احتلت الشابة البالغة من العمر 20 عاماً، المرتبة 27 في اللائحة التي أدرجتها فوربس في عددها لشهر يوليو/ أغسطس، حيث قُدّرت ثرونها بـ900 مليون دولار أميركي، نجحت بجمعها بفضل علامتها الخاصة بمستحضرات التجميل Kylie Cosmetics، التي قامت بإطلاقها منذ عامين وحقّقت من خلال مبيعاتها أرباحاً تجاوزت الـ630 مليون دولار أميركي. لتتخطى بأضعاف ثروة أختها الشهيرة كيم كارداشيان والتي تُقدر بـ350 مليون دولار، وثروة النجمة بيونسيه والتي تبلغ 355 مليون دولار.

ووفقاً لفوربس، إن استمرت جينر بوتيرة النجاح المتصاعدة نفسها خلال العام القادم، فقد تكون أصغر مليارديرة "عصامية" في التاريخ، لتسرق اللقب من "زكربورغ" الذي أصبح مليارديراً في عمر الـ23.

وقالت جينر التي تصدّرت الغلاف الحالي لمجلة فوربس: "إنه لمن الرائع أن تم تقديري بسبب أمر أعشق القيام به، وأنا ممتنة لذلك. لطالما أحببت الماكياج، وقد عملت بجهد فعلاً كي أتمكّن من إطلاق أول مجموعة من مستحضرات التجميل الخاصة بالشفاه في السوق".

وأضافت "إن التواصل مع المعجبين، وابتكار منتجات ترضي متطلباتهم، كان أمراً مذهلاً بالنسبة إلي. وقد تعلّمت الكثر طوال فترة عملي وآمل أن ألهم الآخرين ليسعوا خلف أحلامهم". 

قالت مجلة فوربس إن نجمة تليفزيون الواقع كايلي جينر في طريقها لأن تصبح "أصغر مليارديرة عصامية" في الولايات المتحدة بعدما وصلت ثروتها إلى 900 مليون دولار وهي لا تزال في العشرين من عمرها.

A post shared by Kylie (@kyliejenner) on

وأنشأت جينر، وهي أحد أفراد أسرة كارداشيان، شركتها الخاصة لبيع مستحضرات التجميل قبل ثلاث سنوات.

وتصل ثروة شقيقتها الأكثر شهرة، كيم كارداشيان التي تبلغ من العمر 37 عاما، إلى 350 مليون دولار.

وسوف تكمل جينر، التي لا تزال صغيرة بحيث لا يمكنها تناول الخمر بشكل قانوني في الولايات المتحدة، عامها الحادي والعشرين في شهر أغسطس/آب.

وعلى عكس مستحضرات التجميل التقليدية، تُباع منتجاتها من خلال شبكة الإنترنت فقط.

وتحظى مستحضرات التجميل التي تنتجها بشعبية كبيرة، وتباع بمجرد عرضها على المواقع التي تعرضها وسط إقبال كبير يؤدي إلى تعطل خادم الإنترنت.

وبحسب مجلة فوربس، تبلغ قيمة الشركة، التي تمتلكها جينر بمفردها، 800 مليون دولار.

وتأتي جينر في المرتبة السابعة والعشرين في قائمة فوربس لأغنى السيدات العصاميات في الولايات المتحدة، متفوقة على عدد من المشاهير مثل باربرا سترايساند (400 مليون دولار) وبيونسيه (335 مليون دولار) وتايلور سويفت (320 مليون دولار).

وتسير جينر على المسار الصحيح لتصبح مليارديرة في عمر أقل من مارك زوكربيرغ، مؤسس موقع فيسبوك، الذي أصبح مليارديرا وهو سن الثالثة والعشرين.

كما أصبح إيفان شبيغيل، مالك تطبيق سنابشات، مليارديرًا في أوائل العشرينات من عمره، لكن من غير الواضح بالضبط متى أصبح مليارديرا.

وكتبت جينر لمتابعيها على إنستغرام والذين يصل عددهم إلى 110 ملايين شخص تقول: "يا إلهي، لا أستطيع أن أصدق أن صورتي على غلاف مجلة فوربس".

وأضافت: "شكرا لكم على هذا المقال، وهذا التقدير. أنا محظوظة لأنني أفعل ما أحب كل يوم. لم أكن أحلم بهذا!"

وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، سخر بعض المستخدمين من استخدام فوربس لمصطلح "عصامية"، مشيرين إلى أن والدي جينر ثريان ومشهوران بالفعل.

You might like

هكذا بدت كايلي جينر بعد أن أزالت "الفيلر" من شفتيها

You might like

كورتني كاردشيان وكايلي جينر تطلقان KOURT X KYLIE لمستحضرات التجميل

You might like

جان بول غوتييه ينتقد زجاجة عطر كيم كاردشيان "المقلدة"

You might like

بالفيديو: حلقة جديدة من أخبار الموضة

You might like

بالفيديو: الحلقة 10 من رشاقتك مع لانا