ذكرياتكم خلال فترة الحجر المنزلي قد تجد طريقها إلى هذا المعرض الفني عن كوفيد-19

إعداد خلود أحمد / Jul 9 2020 / 13:49 PM

يستعد مركز إثراء الثقافي في المنطقة الشرقية بالمملكة العربيّة السعوديّة لإقامة معرض "كوفيد-19" ليستعرض أبرز الذكريات من فترة الحجر المنزلي.

ذكرياتكم خلال فترة الحجر المنزلي قد تجد طريقها إلى هذا المعرض الفني عن كوفيد-19

كان للفترة الماضية في الحجر المنزلي وطأتها على الجميع، منهم من وجدها فرصة لاكتشاف ذاته وتجديد تواصله مع أفراد عائلته، ومنهم من حاول اكتساب مهارات جديدة أو غيرها. لكل فرد في هذا العالم ذكريات مرتبطة في تلك الفترة التي ألزمت الجميع في كل أنحاد العالم على التزام منازلهم، والآن يمكن لهذه الذكريات أن تجد طريقها إلى معرض فني يستعد مركز مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي، إثراء لإقامته قريباً. 

"كوفيد-19" هو معرض افتراضي سهدف إلى تقديم محتوى إبداعي للجمهور وتعزيز التواصل الثقافي والحضاري مع العالم يبدأ في 28 يونيو 2020، ومن المتوقع أن يقام المعرض على أن يتم نقله بعد ذلك إلى معرض حقيقي في مركز إثراء بعد انتهاء الجائحة. وتقول القيّمة على هذا المعرض فرح أبوشليح "قد تكون المشاركات في هذا المعرض أشياء بسيطة لامست حياة الأشخاص خلال فترة الحجر المنزلي، تلقينا حتي الآن مشاركات مختلفة من بينها آله كاتبة وتلسكوب استخدمه الناس لمراقبة النجوم، وقد تكون هذه الأشياء وسيلة تصل الناس ببعضهم البعض". 

اقرؤوا أيضاً: دبي تحتفل بشفاء آخر مريض كورونا ونفتح مطارها لاستقبال السياح

تتاح المشاركة في هذا المعرض لكل الناس من فوق 12 سنة من مختلف بلدان العالم، تضيف فرح التي تشغل منصب رئيسة القاعة العامة في مركز إثراء "نحن لا نعطي الأشياء قيمتها الحقيقية في حياتنا، ولكننا في هذا المعرض لا نقيّم الأشياء نفسها، إنما نتطلع لمعرفة القصّة ورائها وكيف كان تأثيرها على حياة الأشخاص. قد يشاركنا أحدهم من إيطاليا بمفكرة أو قلم تلامس أحد الأشخاص في الصين أو الولايات المتحدة، الاتصال بين الأشخاص سيصبح بديهياً في هذه الحالة". 

إن كان لهذه المرحلة التي مرّت على العالم أجمع عنوان يصفها فسيكون عنوانها "وحي" كما تقول فرح، وتضيف "تفاوت تأثير هذه المرحلة على القدرة الإبداعية لدى الناس في العالم. منهم من وجدها فرصة للعزلة والاختلاء بالنفس، ووجد آخرون إلهامهم في التواصل مع الناس بشتي الطرق" وتطمح فرح أبو شليح أن يسلط المعرض الضوء على الطرق المختلفة التي تعاطى بها الناس مع هذه الأزمة.

سألنا فرح ما هي المشاركة التي يمكن أن تطرحها هي في هذا المعرض فأجابت "أحب السفر كثيراً، وقد حرمت منه خلال فترة الجائحة العالميّة، لذلك قمت بوضع جواز سفري على المنضدة لأراه كل يوم، تلك الصورة لجوازي على المنضدة ستكون مشاركتي في هذا المعرض". 

لم يتوقف دور مركز إثراء كمركز ثقافي يعزز التواصل بين الناس خلال فترة الحجر المنزلي، حيث أطلق عبر منصته الرقميّة "إثراء التواصل" ما يزيد عن 50 برنامجًا متنوعًا وأكثر من 200 محتوى للأطفال من الفيديوهات واللقاءات عبر الإنترنت للمبتكرين والمتخصصين في الثقافة والفن والعلوم والأدب، إضافة إلى البرامج الحوارية وحلقات الـ "بودكاست" والبث المباشر من متحف الطفل. وفتح المركز للجمهور باب الاستعارة من الكتب الصوتية والإلكترونية عبر عضوية رقمية مجانية.

يمكن أن تطرحوا مشاركاتكم في معرض كوفيد-19 عبر الموقع الإلكتروني للمركز www.ithra.com.

اقرؤوا أيضاً: بيلا حديد تهاجم انستقرام بعد حذف منشورها عن أصولها الفلسطينيّة "ألا يسمح لنا أن نكون فلسطينيين عبر انستقرام؟"