على أعتاب عالم جديد لا يخشى شيئاً

إعداد خمينا أحمد / Jul 2 2020 / 10:49 AM

من وحي عدد مجلة هاربرز بازار لصيف 2020

على أعتاب عالم جديد لا يخشى شيئاً
Couture mask, Maison Yeya

“بعد كل عاصفة تشرق شمس جديدة” مقولة تترامى إلى مسامعنا منذ عهود وفي ظل ما نمر به الآن من بلاء ووباء وحفنة من الحقد والعنصرية، بات لهذه الكلمات وقعاً أعمق وبعداً أكبر فهذه الشمس الجديدة التي ستسطع في كبد السماء سيكون ملؤها الشجاعة والجرأة في عالم يرتدي حلة جديدة ويتجه إلى المجهول ويلفه ضباب عدم اليقين، إلا أن من تحلى بالإقدام والجسارة يتقدم واثق الخطوة يمشي مفعماً بالأمل والثبات.
حقيقة عبرت عنها لويس فيتون من خلال مبادرة أطلقت عليها “مشروع قوس قزح”، مؤكدة أنه بعد العاصفة، تغادر السحب السماء، وتشرق الشمس مرة أخرى ومعها يشع قوس قزح، فدعت دار الأزياء الفرنسية العريقة موظفيها وأطفالهم لتصميم أقواس قزح خاصة بهم لتزيين نوافذ متاجرها حول العالم لتضفي ألوانها جواً من التجديد والأمل ورسالة مفادها أن الصعوبة لا تدوم للأبد.

كما تكمن الجرأة في التعاطي مع زمن جديد ومعطيات مختلفة كأن تصبح كمامة الوجه قطعة إكسسوار أساسية في إطلالتنا اليومية إذ سألنا بعض المصممين المحليين بمشاركتنا رؤيتهم لها في عدد مجلة هاربرز بازار لصيف 2020، ومع ما يشهده عالم الأزياء من تحولات مفصلية تتطلب اتخاذ قرارات تعكس الوعي التام لما هو آتٍ ومواجهة التحديات بجرأة، كانت غوتشي وكعادتها سباقة في قيادة الركب نحو مرحلة جديدة عنوانها الجرأة فقد قررت دار الأزياء الإيطالية الراقية تغيير طريقة عرض مجموعاتها حيث لن يحكم تصاميمها أي موسم وسيتم تقديمها مرتين في السنة. فضلاً عن الأفكار الجريئة التي تجسد مرحلة التغيير القادمة بطريقة مبتكرة نذكر منها عرض أزياء علامة Hanifa الافتراضي من خلال استخدام عارضات غير مرئيات بتقنية ثلاثية الأبعاد.

من عرض أزياء علامة Hanifa الإفتراضي (الصورة لقطة شاشة من حساب العلامة على الانستغرام)

وفي الحديث عن عالم جديد نضرب بعرض الحائط بعض المعايير التي كانت رفيقة دربنا في تقييم وتقدير الأشياء والأشخاص ليصبح من يعملون في الخطوط الأمامية هم أبطالنا الحقيقيون وأول من واجه هذه العاصفة وأبصرت عيونهم واقعاً جديداً يتطلب الشجاعة والأمل، فلم تعد مساعدتهم واجباً ومسؤولية اجتماعية تقع على عاتق العلامات في عالم الموضة والجمال فحسب بل جزءً لا يتجزأ من منهجيتها، إذ لبت هذا النداء وهبت لمساندتهم علامات كثيرة منها هدى بيوتي التي مدت يد العون لمنظمة أطباء بلا حدود في مواجهة جائحة كوفيد-19.

هدى بيوتي تدعم منظمة أطباء بلا حدود

وفي فضاء الأبطال يلمع نجوم المناضلين للاضطهاد والثائرين على عاصفة الحقد والكراهية وكذلك أولئك الذين سيحددون معالم التغيير ويقودون دفته ويرسمون قوس قزح ملونٍ تماماً كتلك العدسة التي ترمق من خلالها رئيسة تحرير مجلة هاربرز بازار الولايات المتحدة الأمريكية الجديدة سميرة نصر العالم الجديد... وبدايتها مسك!