حكومة دولة الإمارات تحذر من التجمعات خلال عيد الفطر بسبب أزمة فيروس كورونا

إعداد تسنيم علي / May 18 2020 / 11:01 AM

الحكومة تدعوا المواطنين والمقيمين بتجنب التجمعات العائلية الكبيرة والزيارات واتباع قواعد السلامة

حكومة دولة الإمارات تحذر من التجمعات خلال عيد الفطر بسبب أزمة فيروس كورونا

من أشهر العادات والتقاليد في عيد الفطر المبارك الذي تعودنا عليها هو التجمع مع العائلة والأصدقاء. ولكن هذا العام، وفي ظل الظروف الراهنة لقد حذرت حكومة دولة الإمارات مواطينيها ومقيميها بأن يتجنبوا هذه العادات، وأن يتحملوا المسؤولية حرصاً على سلامة المجتمع وأن يتبعوا تدابير السلامة والتباعد الإجتماعي للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وخلال المؤتمر الإعلامي الذي تقوم به الدولة يومياً لمشاركة آخر المستجدات، وضحت المتحدثة الرسمية عن حكومة الإمارات الدكتورة آمنة الضحاك : " نحن نتفهم أهمية التجمع مع العائلة والأصدقاء خلال العيد، ولكن بسبب الظروف الراهنة، دعونا نتشارك هذا الشعور بالمسؤولية  للحفاظ على سلامة الجميع" 

بعدها تحدثت عن المخاطر التي قد تنجب عن التجمعات الكبيرة حيث أضافت: " تخيلوا عائلة في الإمارات تقرر أن تتابع عادات التجمع الذي تحدث كل سنة في أيام العيد أو يزوروا منزل الجد ليقضوا هذه المناسبة السعيدة مع الأقرباء والأخوة، الكبار أو الصغار" 

وتابعت: " وتخيلوا بأن أحد أفراد هذه الأسرة لا يعلم أن هو أو هي حاملين أو مصابين بالفيروس، لعدم ظهور أي أعراض عليهم، سيقضي هذا الشخص اليوم بأكمله مع الجد أو الجدة وجميع أقاربه بدون أخذ التدابيير الإحتياطية وتعليمات السلامة، ويقوم بنقل الفيروس لجميع أفراد العائلة" 

" وفي النهاية، كل عائلة ستعود منزلها وقد تستمر في سلسلة من الزيارات أو العودة للعمل بعد العيد ليشكلوا خطر أكبر"

ولقد حذرت أيضاً من مخاطر التجمعات التي قد تتسبب في زيادة في عدد المصابين للمئات، أو الآلاف، في أنحاء الدولة. 

وأن عدد الحالات المصابة في الدولة في الوقت الحالي 22،627 و 218 من الوفيات. 


مصدر الصورة الرئيسية يعود ل نيثان جون من موقع Unsplash