برومو مسلسل "النهاية" ليوسف الشريف يتصدر مواقع التواصل الإجتماعي

إعداد تسنيم علي / Apr 14 2020 / 09:33 AM

بعد طرح إعلان المسلسل الجديد بفترة قصيرة، أخذت الجماهير بتداول العمل الذي وصفه البعض بأنه سيغير شكل الدراما في الوطن العربي

برومو مسلسل "النهاية" ليوسف الشريف يتصدر مواقع التواصل الإجتماعي

بعد غياب النجم المصري يوسف الشريف عن الموسم الرمضاني لعدة سنوات، جاء إعلانه في وقت سابق من نهاية العام الماضي عن مسلسله الجديد لهذا العام كمفاجأة سارة للعديد من جماهيره ومحبيه. 

وفي مساء الأمس، تم طرح البرومو التشويقي الأول للمسلسل "النهاية"  والذي لاقى تفاعلاً هائلاً على جميع صفحات التواصل الإجتماعي. وهذا بسبب النوع الدرامي الجديد الذي يقدمه هذا المسلسل الفريد من نوعه على الساحة الفنية في الوطن العربي. فهو يطرح قصة خيال علمي والذي تم إبرازها بشكل كبير من خلال إستخدام تقنيات متطورة من حيث طرق التصوير والمؤثرات البصرية والصوتية والتي عادةً ما نراها في هوليوود وليس في الوطن العربي. 

وأثار البرومو تشويق محبي ومتابعي الفنان يوسف الشريف، كون القصة تدور في أحداث في المستقبل لعام 2120 وعن نهاية العالم وتمزج بين الأسلوب الغربي مع الأماكن ذات الطابع العربي حيث تم تصوير المسلسل في مصر. وأتت العديد من التساؤلات حول إن كانت قصة المسلسل مستوحاة من أي عمل أجنبي أو فيلم من أفلام هوليوود، إلا أن المؤلف وصناع العمل أنكروا هذه الإدعاءات وعن كونها قصة جديدة لم تصنع من قبل.  

وتعرف الجماهير لأول مرة عن أبطال العمل الذين يشاركون يوسف الشريف، كالفنان عمرو عبد الجليل والفنانة ناهد السباعي وسهر الصايغ.

وكانت المفاجأة هي ظهور ومشاركة النجم اللبناني باسم مغنية في برومو العمل، والذي غرد بعد طرحه عن أنه كان من أبطال المسلسل ولكن لم يستطيع إستكمال تصوير جميع مشاهد دوره في مصر بسبب فيروس كورونا، مما جعل المخرج والمؤلف يجدان حل سلس درامياً لتحويل دوره إلى أن يكون ضيف شرف في المسلسل. وقد عبر النجم باسم مغنية عن سعادته بكونه جزء من هذا المسلسل وأشاد بطاقم عمل المسلسل وعن كونه مسلسل فريد من نوعه في الوطن العربي. 

هذا وقد إعتادنا دائماً على قصص درامية جديدة ومبدعة من الفنان يوسف الشريف، الذي يلقبه جمهوره بالعالمي، نسبةً لفيلمه الشهير "العالمي". وكان آخر عمل درامي له هو مسلسل "كفر دلهاب" الذي لاقى نجاحاً هائلاً ونسب مشاهدة عالية. مما جعل غيابه لثلاث سنوات عن الموسم الرمضاني مخيب للأمل من قبل جمهوره. إلى أن توقع العديد عودته بشكل أقوى وهذا ما يتوقعه العديد من مسلسل النهاية.