كيم كاردشيان تصور الحلقة الأخيرة من برنامجها فى العزل المنزلي

إعداد دينا الحمصي / Apr 12 2020 / 12:45 PM

بواسطة أجهزة iPhone الخاصة بالعائلة

كيم كاردشيان تصور الحلقة الأخيرة من برنامجها فى العزل المنزلي

حالها حال الجميع تواجه كيم كارداشيان مشكلة في استمرار تصوير حلقات مسلسل تلفزيون الواقع الأكثر شهرة "Keeping Up With The Kardashians" بينما تمضي أيامها حالياً في العزل المنزلي وحيدةً وبعيدة عن بقية أفراد العائلة في فيلتها الفاخرة في أحد الضواحي الشهيرة في لوس أنجلوس.

لكن يبدو أن الحجر الصحي وإجراءات الحظر المفروضة على قطاع واسع داخل الولايات المتحدة، بسبب تفشي وباء كورونا، ليس بالأمر الذي سيوقف كيم عن استكمال التصوير خلاله، فلا يجب إلغاء الأعمال المهمة مهما كان السبب، هذا ما تفهمه كيم كارداشيان جيدًا.

فقد كشفت كيم كارداشيان عبر حسابها الشخصي على الانستغرام  يوم الجمعة كيف أنها لا تزال في طور تصوير برنامجها العائلي بينما تعاني في المنزل وسط عزل فيروس كورونا.

وأوضحت كيم كارداشيان كيف ستقوم مع أخواتها بتصوير الحلقة كل واحدة بمفردها وبالتالي فلن نتوقع أن تكون هذه الحلقة مفعمة بالمرح على غرار سابقاتها وكما تعودنا مع المسلسل الشهير حيث سيغيم جو من الكآبة بكل تأكيد بسبب ما يمر به العالم مع جائحة كورونا.

وأكدت كيم كاردشيان  أنها ستستقبل جمهورها فى الحجر الصحى، قائلة :" اللقاء تم تصويره بشكل منفصل،  لذا لدينا جميعًا حوامل ثلاثية، وأجهزة iPhone الخاصة بنا، وستكون الحلقة الأخيرة هى ما نقوم به فى الحجر الصحي".

وتابعت: "لدينا مستلزمات التصوير من حوامل إقامة، وميكروفونات، كما ستدور الحلقة الأخيرة عما ما نقوم به في الحجر الصحي، سأرى ما تفعله كلوي، أعني ليس لدي أي فكرة عما سيفعله الآخرون!"

وكشفت كيم أنها تفعل الآن كل شيء بنفسها، كما أظهرت مجموعة الإنتاج في غرفة ضيوفها في أثناء محاولتها التصوير.

في المقاطع المتعددة التي شاركتها لمتابعيها على إنستغرام، قالت كيم إنها قامت بتصفيف شعرها ومكياجها بنفسها أثناء تصويرها للمرة الأولى، في محاولة منها لتسجيل بعض المشاهد والاعترافات للبرنامج.

وتُظهر اللقطات المعروضة اصطفاف جميع المعدات بوضوح، واستعانة كيم بأحد مشغلي الكاميرات عبر اتصال فيديو مباشر، يحاول المنتج الفني من خلاله توجيهها وإعطاءها تعليمات التشغيل خطوة بخطوة.

وفي ذات السياق، تم الكشف الأسبوع الماضي أن نجوم برنامج الواقع المكون من الأم كريس جينر والشقيقات كورتني وكيم وكلوي، بالإضافة إلى الأختين كايلي وكيندال جينر، سيواصلن جميعهن تصوير البرنامج، رغم إجراءات الحجر الصحي.

كما شاركت أيضاً عبر انستغرام، من ناحية الفراغ و الملل، قررت بتصوير فيديو و هي تشرح الخطوات لوضع مكياجها الذي يريد الكثير الحصول عليه.

و قالت كيم، التى تبلغ من العمر 39 عامًا، انها تجد ايجابيات فى فترة العزل ـ فرغم أن هذا التوقيت مناسب جدا للسفر، إلا أنه سمح بمزيد من الترابط العائلى، قائلة :" عرضت على الأطفال جميع أفلام الثمانينيات، مثل هارى وهندرسون وأشياء لم يشاهدوها وهى ممتعة للغاية."

مع جدول زمنى فارغ والحاجة إلى الابتعاد الاجتماعى، كشفت كيم أنها تجد صعوبة فى القيام بجميع المهام من  المنزل، قائلة :" أنا أحب جميع الأشياء التى تساعد على الترابط العائلى، فأنا  أقوم بغسيل الملابس والطبخ وحصل الأطفال على عطلة الربيع وبالتالى فقد أصبحت معلمتهم، وهو ما زاد احترامى للمعلمين."