المغنية الأمريكية بينك تصاب بكورونا هي وإبنها الصغير

إعداد تسنيم علي / Apr 5 2020 / 10:56 AM

وتبرعت النجمة بمليون دولار لجهات مختلفة لمحاربة الفيروس

المغنية الأمريكية بينك تصاب بكورونا هي وإبنها الصغير

أعلنت المغنية الأميريكية بينك عن إصابتها هي وإبنها الصغير  البالغ من العمر 3 سنوات جايمسون بفيروس كورونا، عبر حسابها على موقع التواصل الإجتماعي تويتر. حيث وضحت المغنية أنها في بداية إنتشار المرض قد شعرت هي وإبنها ببعض أعراض الفيروس مما دفعهم بالتواصل مع طبيهما الخاص الذي قام بإجراء فحص الفيروس لتكون نتيجتهما إيجابية.

وأضافت بينك في تغريدتها: " ولقد كانت عائلتي تلتزم البقاء في المنزل في تلك الفترة، واستمرينا بإلتزام الحجر المنزلي في الإسبوعين السابقين، واتبعنا جميع تعليمات الطبيب. ومنذ أيام قليلة لقد قمنا بإعادة التحليل وظهرت النتيجة لتكون سلبية." 

ولقد سلطت بينك الضوء على الأزمة التي يعانيها البعض في الولايات المتحدة لعدم قدرتهم على إن يتم إخضاعهم لتحليل فيروس كورونا. وعبرت عن كونها محظوظة أنها استطاعت هي وإبنها الخضوع للتحليل بسبب طبيبها الخاص. 

View this post on Instagram

That is how you do a red carpet

A post shared by P!NK (@pink) on

وأضافت بينك: " هذا الفيروس حقيقي وأمر جدي جداً. ويجب على الناس معرفة أن الفيروس يؤثر على الجميع الصغار والكبار، ذوي الصحة الجيدة وذوي الصحة المتدهورة، الغني والفقير، ويجب أن يتم توفير إقامة التحليل للفيروس بشكل مجاني للجميع وتوقيره بسهولة للجميع وعلى نطاق واسع، لكي نستطيع أن نحمي عائلاتنا، أصدقائنا ومجتمعنا." 

وقد قامت بينك بشكر الطاقم الطبي الأميريكي على الجهود التي يبذلونها لمحاربة إنتشار فيروس كورونا. وهذا وقد أعلنت عن تبرعها ب 500،000 دولار أمريكي لصندوق طوارئ مستشفى جامعة تيمبل في فيلادلفيا لمساندة الطاقم الإميركي الطبي، وتكريماً لوالدتها جودي مور التي عملت هناك لمدة 18 عاماً. وأضافت بينك بأنها ستتبرع ب500،000 دولار أمريكي أخرى لصندوق طوارئ مدينة لوس أنجلوس لأزمة فيروس كورونا. 

وأنهت بينك تغريدتها: " إن الأسبوعان القادمان هم الأكثر أهمية، أرجوكم إبقوا بالمنزل"