هل خرق كريستيانو رونالدو و صديقته الحجر المنزلي؟

إعداد دينا الحمصي / Mar 30 2020 / 13:51 PM

شوهد لاعب كرة القدم الأسطورة مع أبنائه وصديقته في الشارع

هل خرق كريستيانو رونالدو و صديقته الحجر المنزلي؟

على ما يبدو فأن لاعب كرة القدم العالمي كريستيانو رونالدو قد سئم من الحجر المنزلي الذي بدأ به منذ تفشي مرض كورونا في جميع أنحاء العالم، حيث التزم قصره في البرتغال برفقة حبيبته جوروجينا رودريغز مع أبنائه الأربعة، وهم: كريستيانو رونالدو الأصغر، وإيفا ماريا، وألانا مارتينا وماتيو.

فقد شوهد اللاعب البرتغالييوم السبت الماضي وهو يتنزه في أحد شوارع مدينة فانشول الواقعة في جزيرة الماديرا البرتغالية، حيث التقطت عدسات الباباراتزي صوراً له برفقة حبيبته جورجينا، وقد كان كل واحد منهما يجر طفله بعربة منفصلة.

وبحسب ما نقلته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد كان الحبيبان يطبقان مبدأ "التباعد الاجتماعي"، وذلك من خلال ترك مسافة مترين بينهما للحد من انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد.

وعلى صعيد الإطلالات، حرص لاعب كرة القدم وعارضة الأزياء على ارتداء ملابس رياضية مريحة، فارتدى رونالدو شورت أسود وجاكيت بيج، بينما ارتدت رودريغز بنطال رياضي ضيق أسود نسقته مع جاكيت وردي، فيما انتعل الاثنان أحذية رياضية بيضاء.

ومن ناحية أخرى قامت جورجينا بنشر على موقع إنستغرام، صورة لأطباء وهم يرتدون كمامات، بينما تم تعديل وسط الصورة ليظهروا كأبطال شخصيات العديد من الأفلام العالمية والرسوم المتحركة "الخارقين" والمشهورين بأقنعتهم وأزيائهم كدعم للأطباء في مواجهة فيروس كورونا.

وعلّقت على الصورة قائلة: "الأبطال الحقيقيون لا يغطون وجوههم بالأقنعة"، وشكرت أفراد الكوادر الطبية الذين يقاتلون ويخاطرون بحياتهم، حسب وصفها، لإنقاذ أرواح البشر من فيروس كورونا المستجد، كما دعت متابعيها إلى البقاء في منازلهم.

وعلى صعيد علاقة الثنائي كانت قد احتفلت جورجينا رودريغز بيوم الأب الذي صادف يوم الخميس في البرتغال، من خلال نشر صورة عائلية عبر حسابها الشخصي على إنستغرام.

وعلقت عليها بالإسبانية قائلة: "بقوتك وشجاعتك ستكون دائما بطلنا. من خلال حمايتنا ليلا ونهارا، ستكون ملاكنا الحارس. وستكون صديقنا الخاص للحظات الفرح. من أجل هذا الحب الكبير الذي تقدمه لنا، ولأنك مثال لنا وتدعمنا، ستكون دائما بالنسبة لنا أهم وأفضل الرجال. نحن نحبك يا أبي. عيد أب سعيد كريستيانو".