بربري تقوم بتمويل أبحاث للقاح فيروس كورونا

إعداد لورا كيل / Mar 29 2020 / 10:45 AM

انضمت دار الأزياء البريطانية الشهيرة إلى العلامات التجارية الفاخرة الأخرى في تخصيص مواردها لمكافحة انتشار فيروس كورونا

بربري تقوم بتمويل أبحاث للقاح فيروس كورونا

انضمت بربري إلى معركة مكافحة انتشار فيروس كورونا، وهذا من خلال تمويل البحث عن لقاح للمرض يتم تطويره في الوقت الحالي من قبل جامعة أكسفورد. 

إستناداً إلى تصريح من دار الأزياء البريطانية، لقد أعلنت الشركة عن أن هذا اللقاح " في طريقه ليتم تجربته على البشر خلال الشهر القادم" موضحين بأن الجامعة " يوجد لديها واحد من أفضل السجلات في العالم في تطوير لقاحات الطوارئ ، و نجاحهم السابق في مكافحة فيروس إيبولا و MERS" 

وتخطط بربري لتوريد أقنعة جراحية  واستخدام مصنع يوركشاير الخاص بها لصنع العباءات والأقنعة الغير جراحية، وستتبرع أيضاً لمؤسسات خيرية مختلفة في المملكة المتحدة التي تعالج مشاكل فقر الطعام. 

وصرح الرئيس التنفيذي لعلامة بربري ماركو جوبيتي عن الآتي: " في الأوقات الصعبة ، يجب علينا أن نتكاتف. يفتخر فريق  بربري بأكمله بقدرته على دعم أولئك الذين يعملون بلا تعب لمكافحة كوفيد-19 ، سواء عن طريق علاج المرضى، أو العمل على إيجاد حل للقاح أو المساعدة في توفير المؤن الغذائية للمحتاجين في هذا الوقت" 

" لقد غير فيروس كورونا حياتنا اليومية بشكل أساسي، ولكننا نأمل بأن الدعم الذي نوجهه سيذهب إلى إنقاذ المزيد من الأرواح، وأن يجعل هذا الفيروس تحت السيطرة، ومساعدة عالمنا على التعافي من هذا الوباء المدمر. معاً، سنتخطى هذا الأمر"

وقد صرح رئيس قسم العلوم الطبية بجامعة أكسفورد، الأستاذ جافين سكريتون: "نحن سعداء بالدعم السخي الذي قدمته بربري لأبحاث الجامعة حول لقاح كوفيد-19... فهدية بربري هي مثال على الأعمال الخيرية للشركات المستقبلية التي تكمل وتدعم الاستثمار الحكومي وغيره من المواهب العالمية الرائدة في أكسفورد في هذا المجال.فهذه التبرعات لها تأثير حقيقي وسريع ، مما يسمح لنا بأن نكون سريعين في استجابتنا ، لتسريع هذا البحث ذي الوقت الحرج." 

وبذلك تنضم بربري إلى قائمة طويلة من علامات الأزياء التي تعهدت على أن تعمل كل ما تسطيع للحد من إنتشار هذا الوباء. كبرادا التي تصنع الأقنعة الطبية لمستشفى توسكان، وديور التي تستخدم مصانعها لتصنيع معقم اليدين.

ترجمة: تسنيم علي