فحص توم هانكس وريتا ويلسون يؤكد إصابتهما بفيروس كورونا

إعداد دينا الحمصي / Mar 12 2020 / 10:08 AM

شارك الثنائي المحبوب متابعيهما بعض الأخبار حول حالتهما الصحية

فحص توم هانكس وريتا ويلسون يؤكد إصابتهما بفيروس كورونا

 توجه توم هانكس ليلة أمس إلى وسائل التواصل الاجتماعي ليكشف أنه وزوجته ريتا ويلسون،  قد عانيا من أعراض مشابهة للفيروس الكورونا. وأوضح لاحقًا أنهما متأكدان حسب إثبات الفحوصات أن النتيجة إيجابية لـ COVID-19.

بدأ تعليقه عبر حسلبه الشخصي على انستغرام: "مرحبًا جميعاً. أنا وريتا موجودان هنا في أستراليا. لقد شعرنا بالتعب قليلاً، مثلاً عانينا من نزلات برد وبعض من آلام الجسد. كانت لدى ريتا بعض القشعريرة التي تأتي و تذهب من حين إلى أخر مع الحمى الطفيفة أيضًا. وللقيام بالأمور على الطريق الصحيح، وكما هو مطلوب في العالم الآن، قمنا بإجراء فحص لفيروس كورونا، وتبين لنا أن النتيجة إيجابية".

في هذا الوقت، أوضح الممثل البالغ من العمر 63 عامًا أنه وزوجته سيتم عزلهما حيث سيحصلان على كل العناية الطبية التي يحتاجان إليها.

وتابع توم عن تعبيره "حسنا، الآن. ماذا نفعل بعد ذلك؟ المسؤولون الطبيون لديهم بروتوكولات يجب اتباعها، نحن الزوجان هانكس سيتم اختبارنا ومراقبتنا وعزلنا كما تتطلب منا الصحة والسلامة العامة. ليس أكثر من أسلوب تعامل مع كل يوم بيومه، أليس كذلك؟ "

وختم حديثه بقوله: "سنبقي العالم على اطلاع أول بأول. اعتنوا بأنفسكم!"

وفقًا لموقع Deadline، الذي نشر الخبر لأول مرة، كان الزوجان منذ فترة طويلة في استراليا لمشاريع منفصلة. كان هانكس يعمل على الإنتاج المسبق لفيلم Baz Luhrmann الذي ليس له عنوان حتى  الآن وهو من بطولة أوستن بتلر.

من ناحية أخرى، كانت ريتا تتجول في أستراليا وقد سافرت إلى هناك منذ أسبوع على الأقل.

قبل أن يشارك توم الأخبار المتعلقة بنتائج الفيروس لزوجته، أصدر شركة وارنر بروس بيانًا للمنشور.

وجاء في بيان الشركة: "لقد تم إعلامنا بأن أحد أعضاء الشركة من فيلم إلفيس الروائي، والذي يتم إنتاجه حاليًا في جولد كوست بأستراليا، أثبتت الاختبارات الإيجابية لـ COVID-19 (الفيروس التاجي)". "نحن نعمل بشكل وثيق مع الوكالات الصحية الأسترالية المناسبة للتعرف على أي شخص قد يكون على اتصال مباشر بالفرد والاتصال به."

وقالت الشركة في ختام بيانها "صحة وسلامة أعضاء شركتنا هي أولويتنا القصوى دائمًا، ونحن نتخذ احتياطات لحماية كل من يعمل على إنتاجنا في جميع أنحاء العالم. الأشخاص الذين شخصوا لامرض يتلقون العلاج حاليًا ".

لمعرفة المزيد حول كيفية تأثير الفيروس على المشاهير، اقرأي كل شيء عنه هنا.