هاني شاكر يتراجع عن منح محمد رمضان تصاريح بالغناء في الحفلات!

إعداد دينا الحمصي / Feb 19 2020 / 11:03 AM

ما يزال قرار نقابة الفنانين في مصر بمنع مطربين المهرجانات/الشعبي من إحياء أي حفلات حديث السوشال ميديا.

هاني شاكر يتراجع عن منح محمد رمضان تصاريح بالغناء في الحفلات!

مع تصاعد أزمة مطربي المهرجانات في مصر أطلق نقيب الموسيقيين المصريين الفنان هاني شاكر، تصريحات بشأن إعادة النظر في منح الفنان المصري محمد رمضان تصاريح بالغناء في الحفلات خلال الفترة المقبلة، معلناً التراجع عن قرار كهذا وأضاف أنه يغني "راب" وليس أغاني مهرجانات.

قرار الفنان المصري كان قطعي بمنع فنانين المهرجانات من إحياء أي حفلات، كما وجه تحذير مباشر لمنظمين الحفلات في حال قرروا التعامل معهم أو تنظيم أي حدث فني يتضمن تواجدهم. هاني أكد أن القرار جاء بسبب التدني في الذوق/الفن المصري الغنائي، إضافةً إلى أن كلمات الأغاني المستعملة فيها تحث على القيام بأفعال مخلّة وغير قانونية.

وتبرأ هاني شاكر بصفته نقيباً مما يقدمه محمد رمضان على المسرح سواء في كلمات الأغاني التي يختارها أو الأزياء التي يظهر بها، موضحاً أن دور النقابة يقف عند منحه تصريح بالغناء فقط، وأن كل شيء يحدث بعدها يكون من اختصاص جهاز الرقابة على المصنفات المصرية.

كما أبدى هاني شاكر اعتراضه على ما يفعله محمد رمضان قائلاً: "بيطلع يقول كلام براحته على المسرح في الحفلات ويرتدي ملابس غير لائقة على المسرح في الحفلات، وهذا دور الرقابة قبل صعوده للمسرح وبدء حفله".

على الجانب الآخر علق نقيب المهن الموسيقية على قرار منع التعامل مع مطربي المهرجانات نهائياً، وقال إن قرار منعهم من الغناء نهائي ولا رجعة فيه، لافتاً إلى أن هذا القرار جاء بعد الكلام غير المحترم الذي قيل في الحفلة العامة باستاد القاهرة.

وأضاف: "مطربو المهرجانات لم يحصلوا على عضوية نقابة الموسيقيين"، لافتاً إلى أن ما يقدم على المسرح لا يليق باسم مصر وقرار النقابة نابع من باب المحافظة على تراث مصر من القيم والأخلاقيات".

وأوضح: "دور النقابة هو تقييم الأصوات فقط ولن نعطي تصاريح مرة أخرى لأغاني المهرجانات"، لافتا إلى أنهم لا يقدمون غناء أو طرباً بل يقدمون كلمات وأغاني مبتذلة.

وأشار نقيب الموسيقيين، إلى أن الدولة تتجه للمحافظة على أخلاقيات المجتمع من خلال منع هذا الفن من الظهور، مضيفاً: "الشعب المصري يستحق فنا أكبر من هذه الأغاني".