الملكة إليزابيث تطلب من دوق ودوقة ساسيكس العودة إلى بريطانيا

إعداد تسنيم علي / Feb 11 2020 / 09:58 AM

الأمير هاري وزوجته ميغان سيلبيان آخر مهامهما الملكية

الملكة إليزابيث تطلب من دوق ودوقة ساسيكس العودة إلى بريطانيا

بعد استقرار دوق ودوقة ساسيكس خلال الأسابيع الماضية في كندا لبدأ حياة مستقلة عن القصر الملكي، وهذا بعد إعلانهما في الشهر الماضي عن تخليهما عن مهامهم الملكية، يبدو أنه لايزال على الثنائي تلبية مهمة ملكية أخرى. فلقد طلبت الملكة إليزابيث من الأميرهاري وزوجته ميغان وابنهما آرشي العودة إلى المملكة المتحدة لحضور خدمة الكومونويلث في التاسع من شهر مارس القادم في وستمنستر، لندن.

وإن هذا الحدث يعتبر جزء من آخر جولة من المهام الملكية التي سيشارك فيها الأمير هاري وزوجته ميغان خلال الشهر القادم قبل أن ينتقلا لحياتهم المستقلة كجزء من عامة الشعب. وسيحضر الثنائي هذه الخدمة بصفة رئيس ونائبة رئيس لصندوق الكومنويلث تحت رعاية الملكة.

هذا وقد قام هاري بحضور حفل جاي بي مورغان في الأسبوع الماضي في مدينة ميامي، والتي تحدث فيه عن عدم ندمه على قرار الإنفصال عن العائلة المالكة، ومعاناته بعد وفاة والدته الأميرة ديانا، وخضوعه للعلاج النفسي لفترة طويلة من حياته. هذا وقد أدلت ميغان بخطاب في هذه الحفل، تعبر فيه عن حبها لهاري ودعمها له. ويقال أن تم دفع مليون دولار للثنائي لحضور هذا الحفل.

من الجدير بالذكر أن هاري كان موجوداً في إنجلترا خلال الشهر الماضي، ليناقش مستقبل حياته  القادمة هو وزوجته بعد قرارهما، ومفاوضات حول الوضع المالي للثنائي. هذا وقد كانت صرحت الملكة في الشهر الماضي عن عدم تأثرها بقرار دوق ودوقة ساسيكس، وقالت: " إن كانا يريدان الذهاب فعلينا أن نتركهما يفعلا ما يرغبان به ".