تكشف المدربة الشخصية لأديل سر نحافتها الصاعق

إعداد دينا الحمصي / Jan 31 2020 / 12:53 PM

بعد أن رصدت الكاميرات النجمة وقد فقدت الوزن بشكل لا يصدق

تكشف المدربة الشخصية لأديل سر نحافتها الصاعق

أشارت مدربة أديل الخاصة "كاميلا غوديز" أن فترة طلاقها كانت العامل الأساسي لدفعها لخسران الوزن بالإضافة إلى عوامل ثانوية تصب في مصلحة طفلها "أنجلو".

ومؤخرُا، رصدت عدسات الباباراتزي "أديل" تخرج من إحدى المكتبات الواقعة في مدينة لوس أنجلوس مُرتديةً بدلة رياضية سوداء مطبوع عليها شكل هيكل عظمي، وفوقها ارتدت سترة جلد منفوخة لحمايتها من البرد.

يمكننا ملاحظة التغيًّر الملحوظ على ملامح النجمة، فعوضًا عن نحالتها التي اعتبرها البعض مُفرطة، فقد تغيَّر شكلها 180 درجة، فبرزت عظام وجنتيها، وبدت تقاسيم وجهها المدوَّر طوليَّة أكثر.

ولم تضع "أديل"، البالغة من العمر 31 عامًا، أي مستحضرات تجميل على بشرتها، وعقدت شعرها الأشقر على شكل كعكة فوضوية، في حين بدا على ملامحها التركيز.

فما هو سر فقدان النجمة أكثر من 44 كيلو غرام في فترة قياسية؟

أفيد أنها تتبع نظام غذائي صحي وتمارس التمارين الرياضية، فضلًا عن لجوئها للتنويم المغناطيسي، وقوة البلورات السحرية للوصول إلى جسد مثالي دون ترهلات.

ويساهم التنويم المغناطيسي على استهداف العقل الباطن لخلق طاقة إيجابية تجاه الطعام الصحي والرياضة، إذ سيجعلك تستمتع بالطعام الصحي دون الشعور بالضيق أو التفكير بتناول المأكولات الممنوعة التي تسبب الزيادة في الوزن، كما يعمل على زيادة ثقة المرء بنفسه وبشكل جسده.

يذكر أن أديل فاجأت معجبيها بإعلان خبر انفصالها عن "سيمون كونيكي"، لينتهي زواجهما الذي استمر لثلاث سنوات، وقيل أن الأسباب تعود إلى تحوُّل علاقتهما من غرامية إلى علاقة صداقة وثيقة نظرًا لوجود طفل يجمعهما يبلغ من العمر ست سنوات، إلا أنهما أدركا أن شغف الحب تلاشى، وهو ما أشعرهما بخيبة الأمل.