الحسناء اللاتينية الوجه الجديد لعلامة الأزياء هذه

إعداد خمينا أحمد / Nov 20 2019 / 17:11 PM

جينيفر لوبيز تجسد روح كوتش الأصيلة

الحسناء اللاتينية الوجه الجديد لعلامة الأزياء هذه

انطلاقاً من إيمانها الراسخ بأنها من يرسم طريقها الخاص في الحياة ومن يقرر مصيرها تشترك المغنية الأمريكية اللاتينة بنفس الجذور الأصيلة لمدينة نيويورك مع دار كوتش والتي تم تأسيسها عام 1941 فضلاً على ذلك الإيمان الذي لا يتزعزع بالتعبير عن الذات دون أي خوف أو ريبة  من هذا المنطلق التعاون بينهما.

أعلنت العلامة الأمريكية الرائدة في مجال الجلديات كوتش Coach لتوها أن الممثلة والمغنية الحائزة على جوائز عديدة في مجال الموسيقى ، جنيفر لوبيز ستكون السفيرة العالمية الجديدة التي تمثل العلامة التجارية الفاخرة في جميع الحملات الخاصة بالمنتجات الجلدية والملابس الجاهزة والأحذية ابتداءً بمجموعة ربيع وصيف 2020 المرتقبة.

وعلقت النجمة على هذا التعاون قائلةً: "أنا متحمسة للغاية لهذا التعاون مع علامة كوتش". "إنها علامة تجارية خالدة ولطالما كنت من المعجبين بها وتعكس المجموعة القادمة أسلوبي الشخصي بالفعل، ذلك المزيج من قلب المدينة".

وبدوره علق المدير الإبداعي ستيوارت فيفرز قائلاً: " إن جينيفر هي امرأـة أصيلة للغاية من تتمتع بالإصرار والأصالية لتشق طريقها لوحدها والقيام بالأشياء بطريقتها الخاصة - إنها تجسد حقًا روح علامة كوتش وحملتنا الجديدة."