هكذا ستحتفظ مايا رعيدي بتاج ملكة جمال لبنان لسنة أخرى

إعداد خمينا أحمد / Nov 19 2019 / 15:49 PM

المظاهرات أطاحت بملكة جمال 2019

هكذا ستحتفظ مايا رعيدي بتاج ملكة جمال لبنان لسنة أخرى

في ظل ما يشهده لبنان بل وعدد آخر من البلدان العربية مثل العراق من حراك شعبي ومظاهرات عمت أرجاء البلاد منذ أسابيع، تعم حالة من الفوضى طالت المدارس ومرافق الدولة حيث تعطل العمل وشُلت الحركة في قطاعات عديدة. ومن الساحة الفنية نزل النجوم اللبنانيون إلى الشارع ليدعموا أبناء شعبهم في مطالبهم حتى أن بعضهم قد ألغى التزامات وحفلات تضامناً مع ما يحدث في البلاد كما تم تأجيل مسابقة ملكة جمال لبنان والتي كان من المفترض أن تقام منذ أسابيع قليلة على أن ترجح كفة إلغائها.

نقلاً عن مصادر في الإعلام اللبناني فقد تم تداول أنباء عن إلغاء المسابقة من قبل الشركة المنظمة للحدث "فانيلا برودكشن" وقناة LBVI والتي استعادت لتوها تنظيم وعرض مسابقة ملكة جمال لبنان لعام 2019، بعدما خسروها العام الماضي لصالح MTV عندما نالت مايا رعيدي اللقب، وذلك نظراً للعثرات التي اصطدمت بها والتي لم تستطع تجاوزها في نهاية الأمر بسبب التطورات السياسية في الشارع.

إذ يفكر القائمون على الحدث جدياً في إلغائها لعدم ملائمة الظروف الداخلية حالياً لعرض سهرة ملكة جمال لبنان التي تتضمّن وصلات راقصة وأخرى غنائية، في ظل تسليط الضوء على الوضع الاقتصادي والسياسي. كما أنّ منظمي الحفلة يعيشون سباقاً مع الوقت لكي تكون الملكة الجديدة ضمن المشاركات في مسابقة ملكة جمال العالم التي تُقام سنوياً في شهر ديسمبر في إحدى عواصم العالم. ويكون على المتسابقات، من ضمنهن اللبنانية، الحضور هناك قبل نحو ثلاثة أسابيع من موعد إقامة السهرة للخضوع للتدريبات اللازمة.

ومع مرور الوقت وضيقه فعلى ما يبدو أن الإلغاء هو الخيار الوحيد وأن مايا رعيدي إن لم تحتفظ بالتاج فهي لن تسلمه لخليفتها هذا العام.