روان بن حسين تخبر بازار حصرياً عن تجربتها في فيديو كليب ناصيف زيتون

روان بن حسين, ناصيف زيتون, فيديو كليب, مقابلة خاصة, حصرياً لبازار
مقابلة خاصة مع مؤثرة الموضة الكويتية المعروفة

التقت بازار مدونة الموضة ومؤثرة مواقع التواصل الاجتماعي الكويتية روان بن حسين حيث دار الحديث عن آخر نشاطاتها الملفتة والتي تجسدت في مشاركتها في آخر فيديو كليب للفنان السوري ناصيف زيتون للأغنية التي غناها باللهجة الخليجية وأطلقها يوم عيد ميلاده ولاحقت نجاحاً كبيراً. عن كواليس تصوير فيديو كليب الأغنية و تطلعات روان المهنية فيما يتعلق في مجال الفن حاورناها في مقابلة خاصة.

كما نعلم أنك عملت ككاتبة ومحررة في مجلة فيلفت، كفاشينيستا وسيدة أعمال تملك علامتها التجارية، والآن ولأول مرة المشاركة في فيديو كليب عربي، ما سبب التنوع في المجالات التي تعملين بها؟
نعم أهوى الكتابة وأرى نفسي كاتبة، وأعد فاشينيستا لاهتمامي بالموضة وبحكم تعاوني مع أكثر من علامة تجارية و براندات عالمية خاصة بالفاشن والأزياء والجمال كما كنت أكتب لمجلة فيلفت سابقاً مقالات تخص مجالي في المجال و الأزياء . أما عن مشاركتي في الفيديو كليب فلم أكن بمثابة عارضة ، ولن أقوم بهذا الدور إنما أخدت لي لقطات و مشاهد تجميلية من التي أشاركها مع متابعيني على مواقع السوشيال ميديا ، مشاركتي كانت بمثابة تقديم الدعم للفنان ناصيف كونه يغني لأول مرة باللهجة الخليجية أو العراقية .

لماذا اخترت نجم سوري للظهور معه في أغنية خليجية، و من خلال عملك معه هل فعلاً جسد ناصيف الثقافة الخليجية في "فارقوني"؟
حقيقة أنا معحبة بـ ناصيف كفنان وكشخص ، وأرى نجاحه بالفن والمحتوى الذي يقدمه للجمهور ، صوته جميل يليق باللهجة الخليجية ، لذلك عندما فكرت أن أظهر بمقاطع جمالية في الفيديو كليب كانت فكرة لأقدم الدعم له كونها أول أغنية خليجية له و كان أداؤه و كلمات الأغنية جميلة أحببتها لذلك كان لي تعاون معه . أما عن تجسيد الثقافة الخليجية فلا أعتقد أنها كأغنية رومنسية تجسد الثقافة ، و لكن تم اختيار مكان جدا رائع للتصوير وهي منطقة حتا الجبلية التي تقع بين عمان والإمارات ، فكان من الرائع اظهار جمال هذه المنطقة و الطبيعة الجميلة .

هل تعتزمين الظهور في كليبات جديدة مع نجوم آخرين في حال تلقيك عروض مماثلة ؟
لا ليس لدي أي خطة لذلك ، لأنني كما ذكرت لست عارضة في فيديو كليب

هل تعتقدين ظهورك في فيديو كليب سيكون فرصة لمجالات فنية أخرى ، كالتمثيل في مسلسل او فلم عربي ؟
لم لا ، فأنا لدي الرغبة في المشاركة والظهور في مسلسلات وأفلام عربية ، حقيقة حصلت على الكثير من العروض خلال الخمس سنوات الماضية وأثناء تواجدي على مواقع السوشيال ميديا، و لكبار المخرجين  لكن للأسف بحكم انشغالي بالدراسة على مدى أربع سنوات كطالبة قانون لم يتسنى لي أن ألتفت لأي عمل أو أي من هذه العروض . لكن في  الوقت الحالي و بعد أن تخرجت أستطيع أن أركز أكثر على عملي وممكن أن أشارك في أعمال تمثيل في حال أحببت الفكرة والنص .

هل يمكنك وصف التجربة الجديدة و ماشعورك بعد تحقيق 4.261 مليون مشاهدة خلال أيام قليلة من عرض الكليب؟
سعيدة جدا بهذا العمل و فخورة بنفسي و بفرق العمل الذي استطاع انجاز عمل ناجح ورائع خلال يومين فقط ! أحببت الأغنية و سعيدة بالتعاون مع المخرج بسام الترك و بالنسبة لي كان الفيديو كليب رائع و كل شيء كان مميز.. كما أن الأغنية لاقت اعجاب و صدى في جميع الأقطار العربية في بلاد الشام و المغرب و الخليج .

ما الدوافع التي تجعلك تفكرين في العمل كممثلة ؟
التمثيل شيء جميل و كأي فتاة أحب أن أقتحم عالم التلفاز والتمثيل وأكسب الشهرة ، أحب الأضواء وأرى بأن التمثيل موهبة رائعة كنت أحلم بها منذ صغري .. لكن الموضوع يحتاج لدراسة وتدريب ، لذلك أخطط قريبا لأخذ كورس و دورات تدريبية لهذا المجال من أجل تطوير موهبتي و من ثم الدخول لعالم التمثيل بشكل رسمي.

كيف تصفين نفسك بعد كل النجاح الذي حققته رغم صغر سنك و ما نصيحتك للمراة العربية والخليجية ؟
الحمد لله إن كل ما حققته حتى الآن هو من رضا الله و من ثم رضا الوالدين ..و سواء كنت أنا أو غيري من النساء العربيات والخليجيات الأخريات ، فنرى اليوم الكثير من الأسماء والشخصيات العربية الصاعدة والتي تحقق نجاحات في مجالات مختلفة من تجميل ، أزياء ، ريادة ، إعلام  و غيرها فكل ذلك دليل على أنه لم يعد يصعب شيء على المرأة و هي قادرة على النجاح والوصول طالما أن لديها هدف ، شغف و اثقة من نفسها و تعمل جاهدة عندها سوف تصل ويسمع صوتها بكل تأكيد .

روان بن حسين, ناصيف زيتون, فيديو كليب, مقابلة خاصة, حصرياً لبازار