تحدثنا كل من كارين وازن وهاديا غالب عن تجربتهما في المؤتمر العربي في هارفرد

المؤتمر العربي في هارفرد, كارين وازن, هاديا غالب, محمد حديد, جيجي حديد, بيلا حديد
إلى جانب عائلة حديد اتجهت مدونتا الموضة من الشرق الأوسط إلى القارة الأمريكية للمشاركة في النسخة 12 من مؤتمر العرب في هارفرد

اتجهت شخصيات معروفة إلى ولاية ماساتشوستس الأمريكية وتحديداً إلى جامعة هارفرد للمشاركة في فعاليات مؤتمر العرب بنسخته السنوية ال12. حيث حشدت الجامعة العريقة حوالي 1,300 طالباً ومهنياً واستضافت متحدثين عرب لعل أبرزهم كان رجل الأعمال الفلسطيني الأصل محمد حديد والذي انضمت إليه عائلته فجلست كل من جيجي حديد وبيلا حديد في الصفوف الأمامية مع بقية الأخوة لتشجيع والدهما. وتحدث  محمد حديد عن جذوره الفلسطينية وأهمية أن يحمل أطفاله إرثه الفلسطيني وذلك ضمن إطار موضوع المؤتمر ألا وهو ’تخيّل الوطن من جديد‘ والذي يخص كل المغتربين العرب الذين يرغبون بالتواصل مع جذورهم في الوطن. 

وكانت مدونة الموضة والمؤثرة في عالم التواصل الاجتماعي كارين وازن من ضمن المتحدثين أيضاً والتي أخبرت هاربرز بازار العربية عن مدى فخرها واعتزازها لاختيار جامعة عريقة مثل هارفرد لها. حيث وجهت إليها الدعوة بناءً على ما حققته على مواقع التواصل الاجتماعي وكان الحديث عن كيفية استخدام حساباتها لمخاطبة العرب، وأخبرتنا كارين لنا قائلةً: "في الحقيقة قبل المؤتمر كنا أخضع نفسي لاختبار حول التأثير الذي أتركه على متابعيني وماهو الغرض من المحتوى الذي أعرضه." كما حدثتنا عن تجربتها خلال المؤتمر وكيف استقبلت بحرارة وشعورها بالسعادة لدى رؤية كل هؤلاء الناس القادمين إلى المؤتمر للتعبير عن مدى حبهم لوطنهم الأم وعن مدى التأثير الكبير الذذي تلعبه جذورهم على ماهم عليك الآن. وأضافت:

" يجب أن ننمتلك صوتاً أقوى نحن كعرب لتغيير النظرة النمطية الخاطئة التي يرانا العالم من خلالها وأن نحارب من أجل ما نحب."

أما المدونة ورائدة الأعمال هاديا غالب فقد ألقت خطاباً أكدت من خلاله عن أهمية مواقع التواصل الاجتماعي وكيفة استخدامها بطريقة مفيدة من نظرتها الخاصة. وعبرت لهاربرز بازار العربية عن سعادتها الكبيرة في التواجد في هذا المؤتمر وعلى أرض جامعة هارفرد لتشارك جميع من جاؤوا لحضور فعالياته خبرتها في عالم وسائل التواصل الاجتماعي. وأخبرتنا قائلة: " لقد شعرت أن مسيرة العمل الشاق قد أثمرت بمشاركتي في هذا المؤتمر وأن أقف في مثل هذا المكان المرموق لأخبر الناس عن قصتي." وتحددثت عن نظرتها لعالم التواصل الاجتماعي وتأثيرها كفتاة عربية فيه وكيف استطاعت تحويل نجاحهها في عالمه إلى مهنة. ومن الأمور المهمة التي أشارت إليها:

" أنا كمؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي لديها أكثر من مليون متابع على الإنستغرام ماهي رسالتي إلى متابعيني وماهي المسؤولية الاجتماعية للمحتوى الذي أشاركه."

المؤتمر العربي في هارفرد, كارين وازن, هاديا غالب, محمد حديد, جيجي حديد, بيلا حديد