نادين نسيب نجيم تكشف إصابات وجهها في صورة جديدة على انستغرام

إعداد فريق عمل هاربرز بازار / Sep 8 2020 / 13:22 PM

بعد مضي أكثر من شهر على تفجير بيروت، كشفت النجمة نادين نسيب نجيم عن إصاباتها للمرة الأولي على انستغرام.

كشفت الممثلة اللبنانية نادين نسيب نجيم في صورة إنستغرام جديدة عن الإصابات التي لحقت بها جراء تفجير بيروت في الرابع من شهر أغسطس الماضي. حيث نشرت صورة تجمعها بطفليها هافين وجيوفاني وتظهر فيها الكدمات على وجهها وقد وضعت عليها الكريم الطبي. 

بهذه الصورة نفت نادين نسيب نجيم الشائعات التي تناقلها الجمهور في الأسابيع الماضية والتي تفيد تشوه وجهها جراء التفجير، إذ تعرضت النجمة لإصابات بالغة وخضعت لعملية استمرت لـ6 ساعات في ذلك الحين. 

وأكدت نادين أنها كانت تجلس في شرفة منزلها وقت الانفجار. كتبت في انستغرام "بشكر ربى أولاً رجع خلقنى وأعطانى عمر جديد، الانفجار كان قريب والمنظر مش مثل الحكى فعلاً يلى بيفوت عالبيت وبيشوف الدم وين ما كان وكل شيء مكسر ما بيقول إنه بعدنا عايشين"، وأضافت الممثلة اللبنانية "الحمد الله ألف مرة عطانى القوة أنزل 22 طابق حافية مغطسة بالدم حتى تقدر خلص حالى الناس كلها مدممة جرحى قتلى سيارات مكسرة ناس عم تصرخ وتبكى وقفت سيارة قلتله دخيلك ساعدنى كان إبن حلال وصلنى على أول مشفى رفضوا يستقبلونى لأنه كانت مكدسة بالجرحى رجع أخدنى على مشفى المشرق أسعفونى وخضعت لعملية 6 ساعات لأنه نص وجهى وجسمى مدمم، بس يلى شفته عالأرض صعب كتير ينوصف فعلاً، وكأنه قنبلة نووية، شكراً يارب إنك حميتنى وحمد الله ولادى بخير وسلامة ما كانوا بالبيت، بشكر الله كل لحظة ويارب ترحم الموتى وتشفى الجرحى". كما نشرت نادين نسيب نجيم مقطع فيديو يظهر منظر منزلها المدمر إثر التفجير.

هذه ليست الصورة الأولى التي تنشرها نادين نسيب نجيم بعد الانفجار، إذ شاركت متابعيها بصورتها على سرير المستشفى مع طفليها بعد مرور ما يقارب اسبوع من على تفجير بيروت. 

اقرؤوا أيضاً: جلسة تصوير خاصة جمعت بين نادين وطفليها هافن وجيوفاني عند أحد شواطيء مدينة جبيل القديمة