كيم كارداشيان تطلب من الجمهور تعاطفهم مع كانييه ويست الذي يعاني من اضطراب ثنائي القطب

إعداد فريق عمل هاربرز بازار / Jul 22 2020 / 19:26 PM

كتبت كيم كارداشيان بياناً توضح فيه معاناة كانييه ويست مع اضطراب ثنائي القطب وتطلب من الجمهور تعاطفهم.

كيم كارداشيان تطلب من الجمهور تعاطفهم مع كانييه ويست الذي يعاني من اضطراب ثنائي القطب

أثار المغني الأمريكي كانييه ويست جدلاً واسعا بإعلانه الترشح لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية أخيراً، وصرح في الخطاب الذي ألقاه في أول تجمع إنتخابي له تمهيداً للإنتخابات الرئاسية الأميركية بتصريحات صادمة جعلته محط الأنظار والانتقادات، من ضمنها أنه حاول الانفصال عن زوجته كيم كارداشيان، ثم اتهمها ووالدتها كريس جينر في سلسلة تغريدات أنها تحاول نقله إلى مصحة للأمراض النفسيه. 

ذلك ما دفع نجمة برامج الواقع الشهيرة كيم كارداشيان إلى كتابة بيان كامل في ستوري انستقرام الخاص بها اليوم قالت فيه "كانييه يعاني من اضطراب ثنائي القطب كما يعلم معظمكم، أي أحد يعاني من هذا الاضطراب أو أحب من أحبائه، سيعرف مدى صعوبة فهمه". وأكدت أنها على الرغم من أنها لم يسبق أن تحدثت عن حالة زوجها وتأثيرها على عائلتهما في السابق، لحرصها على أطفالها وعلى خصوصية كانييه، ولكنها أرادت التعليق بسبب "وصمة العار والمفاهيم الخاطئة المرتبطة بالصحة العقلية". 

وقالت كيم في هذا البيان"أعرف أن كانييه عرضة للنقد باعتباره شخصية عامة، ويمكن أن تؤدي أفعاله في بعض الأحيان إلى استفزاز آراء ومشاعر الناس. هو شخص لامع ولكنه معقد، علاوة على الضغط الواقع عليه كونه فنان ورجل أسود، فقد والدته بشكل مؤلم واضطر إلى التعامل مع الضغط والعزلة التي يزيدها اضطراب ثنائي القطب". والتمست كيم العذر لزوجها، إذ كتبت "أولئك المقربون من كانييه يعرفون قلبه ويتفهمون أن كلماته في بعض الأحيان لا تعبّر عن نواياه". واختتمت كيم رسالتها بأن طلبت من الصحف والجهمور تعاطفهم ومساحة من الخصوصية حتى تتمكن العائلة من تخطي هذه المرحلة. 

اقرؤوا أيضاً: دريك يغني بالعربي والجماهير العربيّة تتفاعل