كورتني كارداشيان تحمي نفسها من كورونا بماسك عصري!

إعداد دينا الحمصي / Mar 2 2020 / 14:37 PM

إليك الماسك الذي ارتدته كورتني

كورتني كارداشيان تحمي نفسها من كورونا بماسك عصري!

سافرت نجمة تلفزيون الواقع الكبرى "كورتني كارداشيان"، البالغة من العمر 40 عاما إلى باريس يوم أمس السبت، من أجل المشاركة في أسبوع باريس للموضة.

ولأن البلدان جميعها تتعامل مع فيروس كورونا الذي اجتاح العالم منذ شهر يناير الماضي، وبما أنه وصلَ القارة الأوروبية، فإن كل من يسافر إلى هناك يتخذ كافة الإجراءات الوقائية لحماية نفسه من أن يصاب بالفيروس القاتل.

وبناء على هذه القوانين الصارمة التي وضعتها حكومات العالم، التزمت كورتني كارداشيان بها، حيث شوهدت وهي تضع قِناعاً لونه أسود على وجهها بينما كانت في المطار.

وبما أن فتيات كارداشيان مهووسات بالأناقة والموضة، فلم تترك كورتني مجالاً لفكرة وضع القناع أن تفسد عليها إطلالتها، حيث اختارت ماسكاً عصرياً يتناسب مع إطلالتها السوداء، حيث تألقت في جاكيت وبنطال مصنوعين من الجلد، كما اعتمدت تسريحة ذيل الحصان الخلفية، ووضعت على عينيها زوجاً من العدسات الداكنة على الرغم من أن الوقت كان ليلاً.

لم تكن كورتني هي الفرد الوحيد من عائلة كارداشيان التي سافرت إلى فرنسا من أجل المشاركة في فعاليات أسبوع الموضة في باريس، بل سافرت معها شقيقتها الغنية عن التعريف كيم كارداشيان وزوجها كانيه ويست أيضا؛ إذ إنه دائماً ما يسافر الثنائي الشهير إلى فرنسا في مثل هذا التوقيت من كل عام، وذلك لأجل حضور أسبوع باريس للموضة.

وعلى صعيد آخر، شاركت كورتني كارداشيان في الحملة الترويجية التي أطلقتها شقيقتها كيم كارداشيان لعلامتها للملابس الداخلية SKIMS، كما انضم للحملة كل من كايلي جينر وحبيبة زوج كورتني السابق، عارضة الأزياء العالمية صوفيا ريتشي.

ظهرت كورتني في إحدى الصور وهي ترتدي ملابس SKIMS من قطعتين لونهما داكن، بينما كانت مستلقية داخل بركة سباحة فاخرة، وفي لقطة أخرى ظهرت وهي تقف على حافة حمام السباحة لتستعرض ملابس علامة شقيقتها كيم.

يذكر أن كورتني كارداشيان لمّحت بأنها لن تشارك في الموسم الثامن عشر من مسلسل عائلتها الواقعي Keeping Up With The Kardashians، وذلك لأنها لم تعد تستطيع الموازنة بين عملها في المسلسل وبين حياتها الخاص وتربية أطفالها، لكن ومع إطلاق البرومو الترويجي للموسم الجديد من المسلسل، تظهر كورتني وهي تضرب شقيقتها كيم؛ ما يعني أنها قررت المشاركة في العمل.