هزاع المنصوري بعد ساعات قليلة يحلق براية الإمارات نحو الفضاء

إعداد فاطمة الزهراء منعم / Sep 24 2019 / 18:22 PM

الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يتواصل مع الرائدين الفضائيين الإماراتيين ويقدم لهما الدعم والثناء..

هزاع المنصوري بعد ساعات قليلة يحلق براية الإمارات نحو الفضاء

يشهد يوم غد الموافق لـ25 من شهر سبتمبر حدثاً بارزاً سيسجّ في تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة يتمثّ بمشاركة ابنها هزاع المنصوري في مهمة تدشين محطة الفضاء الدولية.  ومن المنتظر أن تنطلق الرحلة من محطة "بايكونور" الفضائية في كازخستان عند الساعة الخامسة و56 دقيقة مساءً بتوقيت دولة الإمارات العربية المتحدة، ليكون الوصول عند منتصف الليل. على أن يتمّ فتح بوابة المركبة إلى محطة الفضاء الدولية بعد ساعتين على التحام المركبة التزاماً بإجراءات السلامة.
ويضمّ الطاقم الرئيسي لهذه المهمة إلى محطة الفضاء الدولية رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري ورائد الفضاء الروسي أوليغ سكريبوتشكا ورائدة الفضاء الأميركية جيسيكا مير. أمّا الطاقم البديل للمهمة فيتكوّن من الإماراتي سلطان النيادي والروسي سيرغي ريزيكوف والأميركي توماس مارشبيرن.


ومن المتوقّع أن يقضي هزاع المنصوري ثمانية أيام على متن محطة الفضاء الدولية ضمن بعثة فضاء روسية وستحمله مركبة "سويوز أم أس 15" التي ستنطلق من محطة "بايكونور" الفضائية في كازاخستان، وسيعود على متن المركبة "سويوز أم أس 12" يوم الجمعة الموافق 4 أكتوبر حيث ستحدث عملية الانفصال خلال المدار النهائي قبل حوالي ثلاث ساعات ونصف الساعة من لحظة الهبوط على الأرض.


وقد ذكرت إحدى الصحف الإماراتية أنّ المنصوري سيحمل معه إلى محطة الفضاء الدولية بعض الأغراض الخاصة التي لا يتخطى وزنها الـ10 كلغ من بينها نسخة من القرآن الكريم مع صورة مؤسس دولة الإمرات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وكتاب قصتي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بالإضافة إلى بعض الصور العائلية و30 بذرة لشجرة الغاف.


وقبل ساعات قليلة على انطلاق الرحلة قام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بالتواصل مع الرائدين الإماراتيين حيث اطمأن على أحوالهما ومعنوياتهما وأثنى على جهودهما وتحدّث عن مدى فخر دولة الإمارات العربية المتحدة بأبنائها وإنجازاتهم.