أولمبياد أبوظبي الخاص يسجّل رقماً قياسياً بعدد السيدات المشاركات

الألعاب الأولمبية الخاصة, أبوظبي., حمدة الحوسني
وللمرة الأولى على الإطلاق مشاركات من المملكة العربية السعودية سينافسن في الألعاب

تستضيف إمارة أبوظبي دورة الألعاب الأولمبية العالمية الخاصة في 14 مارس الجاري، وفي أجواء الاحتفالات باليوم العالمي للمرأة، أعلن التنظيم الرياضي أن حوالي 40 في المائة من المشاركين في هذا الحدث هنّ في الواقع من النساء.


إذ ستشارك هذا العام أكثر من 2800 سيدة رياضية في دورة الألعاب الخاصة التي الذي ستُقام من 14 إلى 21 مارس، 412 منهنّ من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، و 154 من بينهمّ مدربات من المنطقة. كما أنّ وراء العديد من هؤلاء النساء قصصاً ملهمة مدهشة، شأن المشاركة النسائية الأولى على الإطلاق للملكة العربية السعودية من خلال دخول 14 رياضية سعودية المنافسة. كما ستشهد دورة الألعاب هذا العام، أول مسابقة نسائية في كرة المضرب في المنطقة وفي الألعاب العالمية الخاصة.

ومن السيدات اللاتي نتوقّع مشاركتهنّ المشرّفة هذا العام:


العداءة الإماراتية، حمدة الحوسني
تأمل العداءة الإماراتية التي تنافس هذا العام على أرضها أن تشجع هذه الألعاب المزيد من الإماراتيين كباراً وصغاراً على الانضمام إلى الأولمبياد الخاص للاستمتاع بهذه الألعاب الرياضية. وقال الحوسني في بيان لها "في الشرق الأوسط ، ينظر الناس إلى الإعاقات الذهنية على أنها أمر سيء، لكنني أريد تغيير ذلك التصور السلبي. فأنا شخص نشيط للغاية، ولا أحب الجلوس من دون القيام بأيّ حركة. لهذا السبب أنا أحب الركض. فإن جلست لفترة طويلة من الوقت، أشعر بأن ساقيّ تؤلمانني لأنني أريد أن أركض وحسب". وقد جمعت حمدة حتى اليوم 16 ميدالية من مشاركاتها السابقة في الألعاب الأولمبية الخاصة، لذا ستكون الأعين مسلطة على هذه العداءة البطلة البالغة 29 عاماً من العمر.

لاعبة كرة الطاولة الموريتانية، خديجة زين العابدين
خديجة هي أول امرأة تتنافس على ذهبية كرة طاولة على المستوى الإقليمي وعلى مستوى الألعاب العالمية. وهي أيضا أول رياضية من دولة موريتانيا تتنافس على الإطلاق خارج نطاق دولتها ومنطقة شمال غرب أفريقيا.

بطلة رفع الأثقال، الكندية جوزيه سيغين
بالرغم من تشخيص إصابتها بالشلل الدماغي، والصرع، وضعف الرؤية، إلا أنّ ذلك لم يثني جوزيه عن إثبات نفسها كسيدة قوية وواحدة من أبرز المنافسات في رياضة رفع الأثقال في الألعاب الأولمبية العالمية الخاصة.

الألعاب الأولمبية الخاصة, أبوظبي., حمدة الحوسني