ريانا ترد وبعنف على إعلان سناب تشات غير اللائق وأسهم الشركة تنخفض بشكل ملحوظ

إعداد خمينا أحمد / Mar 18 2018 / 14:29 PM

أتخذت المغنية موقفاً قوياً ضد الإعلان الذي سخر منها ومن كريس براون لإعتباره موجهاً ضد ضحايا العنف المنزلي

ريانا ترد وبعنف على إعلان سناب تشات غير اللائق وأسهم الشركة تنخفض بشكل ملحوظ

خرجت ريانا عن صمتها حول الإعلان المثير للجدل على تطبيق السناب تشات Snapchat والذي سخر من الإعتداء الذي تعرضت له من قبل صديقها السابق كريس براون عندما كانت تواعده عام 2009. وقد نشرت المغنية عبارة طويلة على حسابها على الإنستغرام من خلال خيار قصص الإنستغرام تعنف فيها منصة التواصل الإجتماعي المعروفة على افتقارها للإحساس عندما تعلق الأمر بضحايا العنف المنزلي، واعتبرت هذا التصرف عار عليها لما سببه من أذى نفسي لكل من تعرض للعنف المنزلي ولا يزال يعاني من توابعه. كما وأوضحت أنها لن تتقبل اعتذار الشركة على ذلك.

ومما لاشك فيه فقد لاقى هذا الإعلان استهجاناً وسط مستخدمي التطبيق الذين عبروا عن غضبهم لمثل هذا التصرف الذي يفتقر لأدنى درجات اللباقة والذوق. وبالتالي قامت شركة سناب تشات بسحب الإعلان وعبرت في تصريح لها أنه قد تمت مراجعة الإعلان ومن ثم الموافقة عليه بالغلط كما أكدت أنه يخالف وينتهك الإرشادات المتبعة في الشركة فيما يتعلق بالإعلانات وأعربت عن أسفها لحصول هذا.

وبالعودة إلى الإعلان الكارثي والذي نشرته شركة سناب تشات كدعاية للعبة على الموبايل تحمل اسم  Would You Rather، فهو يتضمن سؤال المستخدمين إن كانوا يرغبون ب "صفع ريانا" أو "لكم كريس براون" بالإشارة إلى الوقت الذي تعرضت فيه المغنية المشهورة للإعتداء على يد صديقها السابق كريس براون والذي تلقى على أثرها حكماً بالسجن لمدة خمس سنوات حسبما ذكرت شبكة السي إن إن آنذاك.

ولكن على الرغم من الإعتذار الذي قدمته الشركة وسحبها للإعلان، إلا أن أسهم سناب تشات تراجعت بنسبة 3.6%، الأمر الذي سبب خسارة في القيمة السوقية للشركة تقدر ب 800 مليون دولار أمريكي، حسب تقرير صدر عن WSJ. وهذه المرة الثانية التي تتسبب فيها إحدى المشاهير في انخفاض أسهم الشركة، فقد كانت قد أعلنت كيندال جينر أنها لاتستخدم التطبيق كثيراً كما قبل عقب منشور أعيد تصميمه بشكل مثير للجدل في فبراير الماضي، والذي أدى إيضاً إلى تراجع أسهم الشركة بنسبة 6.1% فانخفضت القيمة السوقية للشركة بقيمة 1.3 مليون دولار أمريكي.