بعد سلسلة من المواقف المحرجة والمثيرة للجدل.. جان يامان يقرر مغادرة تركيا

إعداد فاطمة الزهراء منعم / Dec 18 2019 / 08:28 AM

النجم التركي يعيش حالياً في الخارج ولن يعود إلى وطنه خلال الفترة القادمة..

بعد سلسلة من المواقف المحرجة والمثيرة للجدل.. جان يامان يقرر مغادرة تركيا

مع نهاية هذا العام، يمكننا القول إنّ النجم جان يامان كان نجم وسائل الإعلام لهذه السنة ولكن لأسباب خاطئة. فبعد سلسلة من التصريحات غير الموفّقة والمواقف المثيرة للجدل التي أرجعها البعض للغرور وعدم الاتزان أوقع الممثل التركي الوسيم جان يامان نفسه في مرمى الانتقادات اللاذعة مراراً خلال الفترة الأخيرة. ما دفعه لاتخاذ قرار حاسم ومفاجئ، بمغادرة تركيا تماماَ على الأقل هذا العام، حيث يتواجد حالياً في البرازيل. وأعلن يامان أنّه لن يعود إلى وطنه إلا عند حلول وقت انضمامه إلى الخدمة العسكرية الإجبارية، على أن يغادر مجدداً فور انتهاء خدمته إلى إيطاليا للمشاركة في برنامج "الناجون" Survivors بنسخته الإيطالية. ولن يعود مجدداً إلى وطنه للمشاركة في أيّ عمل تلفزيوني جديد قبل حلول شهر سبتمبر على أقل تقدير.

وبدأت مشاكل جان يمان مع وسائل الإعلام والجمهور مع إقدامه على استفزاز جموره العربي والتقاطه الصور مع معجبات من دولة معادية، واعتداده بمزايا هذه الدولة وإعلانه عن نيته زيارتها والترويج لمنتجاتها. وبالرغم من أنّ نجم مسلسل "الطائر المبكر" تراجع عن أقواله واعتذر عن تصريحاته. إلا أنّ هذا التصرف أفقده شريحة واسعة من معجبيه في العالم العربي، ودفع العديد من النجوم الأتراك إلى التأكيد بأنّ موقف يامان لا يمثلهم على الإطلاق.

واستمر الهجوم على يامان، بعد سلسلة من تصريحاته التي تعرّض فيها لعدد من زملائه النجوم المخضرمين  وانتقصت من شهرتهم وإبداعاتهم شأن كيفانش تاتليتوغ وتشاتاي أولسوي، ما دفع الصحافة التركية إلى انتقاده وحرّض بعض نجوم الدراما التركية إلى تجاهله بدءاً من أونور تونا وصولاً إلى آراس بولوت.

وبعد فترة وجيزة من تصريحاته النارية، وخلال تواجده في إسبانيا، وتحديداً عند ظهوره في إحدى المقابلات التلفزيونية، سألته المذيعة"سنعتقد أن جان يامان هو الشخص المثالي، كيف يمكنك أن تثبت لنا أنك أتيت من هذا العالم؟" فأجاب بتهور " لنذهب للغرفة الخلفية كي أثبت لك". وتعرض يامان بعد الحلقة لهجوم كبير بسبب رده الذي اعتبره الكثيرون بأنه وقح وغير أخلاقي.

وفي المقابلة نفسها، طالت تصريحات جان يامان زميلته ديميت أوزديمير، حيث اعترف أنهما بدأ يتواعدان بعد الحلقة العشرين من مسلسل "الطائر المبكر"، ما دفع أوزديمير لأن ترسل له عبر مدير أعمالها تحذيراً وطالبته فيه التوقف عن ذكر اسمها في لقاءاته الصحافية.

كما كانت تصريحات يامان في المقابلة الشهيرة نفسها عن وجود "انجذابات عاطفية" بين الثنائيات في المسلسلات، بمثابة الطلقة الأخيرة التي أردته ضحية لموجة واسعة جداً من الانتقادات من قبل الممثلين والممثلات الأتراك قبل الصحافة والإعلام. حيث صرح منتج مسلسل "الطائر المبكر" فاروق تورغوت والذي تعاقد مع جان يمان لتصوير مسلسل جديد، أنّه قد استاء من تصرّفات يمان الأخيرة وتصريحاته، ولفت إلى أنه قد يلغي التعاون معه، مشيراً إلى أنه قام حالياً بتأجيل العمل الذي كان مقرراً البدء بتصويره في شهر فبراير المقبل إلى شهر سبتمبر.