توبا بويوكستون تعود بعمل جديد.. فمن سيكون البطل؟ وما علاقة ديميت أوزديمير؟

إعداد فاطمة الزهراء منعم / Dec 8 2019 / 09:01 AM

شبكة نتفلكس العالمية تختار النجمة التركية الحسناء مجدداً لتأدية بطولة عمل ثانٍ سيعرض على منصتها..

توبا بويوكستون تعود بعمل جديد.. فمن سيكون البطل؟ وما علاقة ديميت أوزديمير؟

أكّدت الصحف التركية، موافقة النجمة التركية المحبوبة توبا بويوكستون، والمعروفة في الوطن العربي باسم "لميس"، على أن تكون بطلة المسلسل الجديد الذي ستنتجه شركة OG Medya لصالح شبكة نتفلكس العالمية.

هذا هو العمل الثاني للنجمة توبا بويوكستون مع شبكة نتفلكس العالمية، فقد انتهت نجمة مسلسل "العسق الأسود" مؤخراً من تصوير المسلسل التاريخي "النههضة العثمانية" إلى جانب نخمة من النجوم الأتراك، ومن المتوقع أن يتم عرض هذا العمل التاريخي في منتصف العام القادم.


وسيكون هذا المسلسل الجديد مقتبساً من الرواية الرومانية الأكثر مبيعاً "فتاة النافذة" وسيحمل الاسم نفسه، وبالرغم من أنّ هذه الرواية تحكي قصة فتاتين هما "زينب" و"نالان"، إلا أن المسلسل سيسلط الضوء على قصة نالان فقط، التي تدور حول امرأة تزوجت قسراً برجل لا تحبه،تخونه مع رجل فقير تقع بحبه لتجد نفسها في متاهة متشابكة.

وقد تحدّثت بعض المصادر الصحفية عن احتمال أن يكون نجم مسلسل "حب أعمى" كان أورغانجي أوغلو، المعروف باسم "أمير"، شريك توبا في البطولة، لا سيما بعد أن انتهى مؤخراً من تصوير مسلسل Ask 101 "الحب 101" لصالح نتفلكس، إلى جانب الممثلة بينار دينيز ومجموعة من النجوم الأتراك الشباب، والذي من المتوقع أن يتم عرضه في شهر فبراير من العام 2020.

وتجدر الإشارة إلى أنّ قصة "زينب" سيتمّ تجسيدها في عمل درامي تركي ‏بعنوان "قدرك هو المنزل الذي ولدت فيه" من بطولة الجميلة ديميت أوزديمير والوسيم إبراهيم تشليكول. ويروري المسلسل حكاية "زينب"، وهي فتاة شابة تعيش لوحدها في منزلها الذي قلما تغادره، وتمضي فيه أيامها في استعادة ذكريات طفولتها السعيدة، وهي تراقب بهوس جيرانها وتشاهدهم دوماً من نافذتها، وخلال تجسسها على جيرانها ستشهد وقوع جريمة يرتكبها المجرم "مهدي" الذي سيجسد دوره النجم ابراهيم، ما يجعل حياتها في خطر. وسيبدأ عرض المسلسل خلال الأيام القادمة على إحدى القنوات التركية.