"مهند" يقرر الاستقرار مؤقتاً في الولايات المتحدة الأميركية.. فهل يكون "السرطان" السبب؟

إعداد فاطمة الزهراء منعم / Oct 12 2019 / 21:50 PM

سفر كيفانش إلى أميركا يعني تلقائياً غيابه عن الشاشة الصغيرة خلال الموسم القادم..

"مهند" يقرر الاستقرار مؤقتاً في الولايات المتحدة الأميركية.. فهل يكون "السرطان" السبب؟

ما إن أعلن النجم التركي الوسيم كيفانش تاتليتوغ عن خبره المفاجئ بقرار سفره إلى الولايات المتحدة الأميركية برفقة زوجته حيث سيستقر  لمدة 6 أشهر، حتى بدأت موجة من الشائعات تدور حول الأسباب التي دفعت بطل مسلسل "العشق الممنوع" المحبوب للتغيب عن ساحة الدراما التركية التي تحتدم فيها المنافسة خلال الموسم القادم.


وفيما عزا بعض أصحاب أقلام الصحافة الصفراء الأمر إلى غيرة زوجة تاتليتوغ، الخبيرة في تنسيق الأزياء باشاك ديزار، بعد أنباء عن لقاءات مسائية بين كيفانش وبيرين سات شريكته في المسلسل الدرامي الشهير "العشق الممنوع"، عقب طرح مشروع فيلم من وحي المسلسل يعيد جمع نجوم العمل ومن بينهم النجمة هازال كايا. أجمع عدد كبير من مصادر الصحافة التركية، على أنّ تاتيلوغ يقصد الولايات المتحدة الأميركية للترويج لأعماله التي تحظى بقاعدة جماهيرية كبيرة في أميركا الشمالية، حيث عمدت بعض معجبات النجم إلى تأسيس موقع إلكتروني رسمي لدعم الممثل البالغ من العمر 35 عاماً والترويج لأعماله، ومتابعة آخر أخباره.


غير أنّ كيفانش تاتليتوغ، والذي يُعرف بمحبته الكبيرة للطبيعة والحيوانات أعلن حديثاً أنّ كلبه المدلل "مارس" مصاب بورم سرطاني في دماغه. مؤكداً أنّ الخبر قد صدمه وأشعره بالحزن الشديد، لا سيما أنّه يهتم بـ"مارس" منذ كان جرواً صغيراً.


وفي التفاصيل، أخضع تاتليتوغ كلبه ابالغ من العمر 3 سنوات، لصور أشعة مختصة بعد أن ساورته شكوك عدة حول تصرفات كلبه غير الاعتيادية ليتبين أنّ الكلب مصاب بالسرطان. وبعد محاولات عدة لمعالجته بمساعدة أفضل الأطباء البيطريين والمختصين، قرر تاتيلوغ أخيراً أن يصطحب كلبه لتلقي العلاج في الولايات المتحدة الأميركية، واضعاً حداً للشائعات المتداولة.