موقع Asos سيتوقف عن ترويج منتجات الحرير والكشمير والموهير والريش

Asos, الحرير, الموهير, الكشمير, الريش
ومنظمة بيتا للرفق بالحيوان تحيي وتثمّن هذا القرار

أعلن موقع Asos، الأشهر في عالم الموضة والأزياء، عن توقفه عن بيع المنتجات والأزياء التي قد يدخلها أي من الحرير أو الكشمير أو المهير أو الريش عبر منصته الإلكترونية. وقد أثنت منظمة بيتا المعنية بحماية الحيوانات على هذا القرار فور صدوره.

وقالت إيفون تايلور، مديرة المشاريع في منظمة بيتا "نحيي في بيتا موقغ Asos لاتخاذه هذه الخطوة المتعاطفة السباقة في عالم الأزياء". وأضافت "تجاوباً مع حملات بيتا، بدأ المستهلكون بتغيير معالم صناعة الموضة من خلال مطالبة المصممين وتجار التجزئة بالتخلص من المواد المشتقة من الحيوانات واستبدالها بمواد أخرى تبدو رائعة من دون أن تتسبب بالمعاناة".

A post shared by ASOS (@asos) on

يُذكر أنّ Asos ليس العنوان التجاري الأول الذي يتوقف عن بيع الموهير. فالعديد من متاجر الأزياء الرائدة، شأن Marks & Spencer و H&Mو Topshop سبق أن تعهّدت بالتوقف عن استخدام أنسجة الموهير بعد أن كشفت بيتا عن التقنيات الوحشية القاسية التي يتم استخدامها في صناعة الموهير.  

غير أنّ الخطوة اتي اتّخذها Asos  تعتبر سباقة لإقدام الموقع على مقاطعة العديد من المنتجات الحيوانية الأخرى التي قد لا يصنّفها بعض المستهلكين بالقاسية. 

A post shared by ASOS (@asos) on

تجدر الإشارة إلى أنّه في صناعة الحرير، على سبيل المثال، يتم قتل 6600 دودة قز (عن طريق غليها أوتسميمها حية بالغاز فيما لا تزال داخل شرانقها) لتصنيع كيلوغرام واحد من الحرير. كما يتمّ قص شعر قطعان الماعز في كشمير خلال فصل الشتاء للاستفادة منه على الرغم من حاجة هذه الحيوانات إليه للشعور بالدفء، ما قد يتسبّب في كثير من الأحيان بمقتل أعداد كبيرة منها.

A post shared by ASOS (@asos) on

وقد وعد Asos أنّه بحلول يناير 2019، لن يتوفّر عبر الموقع أيّ منتج قد يحتوي على أي من هذه المواد التي يتم تصنيعها بوحشية.

You might like

مجموعة مميزة من أدوات المائدة

You might like

Isabel Marant تطلق مجموعتها الأولى من مستحضرات التجميل

BY

Asos, الحرير, الموهير, الكشمير, الريش