الفضيحة الجنسية هي السبب وراء إلغاء Marchesa مشاركتها في أسبوع الموضة في نيويورك

إعداد جينا تادرس / Feb 4 2018 / 13:57 PM

العلامة النسائية الشهيرة تستعيض عن المشاركة في أسبوع الموضة في نيويورك بعرض ديجيتال للمجموعة

الفضيحة الجنسية هي السبب وراء إلغاء  Marchesa مشاركتها في أسبوع الموضة في نيويورك

على الرغم من أنه لا يفصلنا عن أسبوع الموضة في نيويورك سوى أيام قليلة، إلا أن علامة Marchesa قد أعلنت أنها ستنسحب من برنامج أسبوع الموضة ولن تقوم بعرض مجموعتها هذا الموسم في نيويورك. كان من المقرر أن تقوم العلامة بالكشف عن مجموعتها الأخيرة في ال14 من فبراير، ولكن ونقلاً عن نيويورك بوست، وبدلاً عن ذلك سيكون عرض  Marchesa عبارة عن عرض ديجيتال بدلاً من ذلك.

تعود الأسباب في عدم العرض ما حظت به العلامة مؤخراً من سمعة سيئة وجعلها محط جدل واسع مؤخراً إذ أن الشريكة المؤسسة لها جورجينا تشابمان، هي الآن الزوجة التي استبعدها هارفي واينستين بعد فضائحه الجنسية والتي ترددت بشدة في الآونة الأخيرة. 

وقد أكد أحد المصادر المقربة منها أن سبب إلغاء مشاركة العلامة هو أن "جورجينا لم تستطع تخطي هذا الموضوع،" لأنها كانت"خائفة للغاية."
وقد أكد متحث بإسم العلامة الخبر مشيراً أن: " Marchesa تتطلع لعرض مجموعتها لخريف 2018 بصيغة جديدة هذا الموسم."
وعندما انتشرت أخبار سوء سلوك هارفي واينستين وأخبار فضائحه الجنسية مع فنانات كثر من بينهن سلمى حايك التي هددها بالقتل بعدما تحرش بها جنسياً وأيضاً النجمة ايما ثرومان بعد أن اعتدى عليها عام 1994، ومن الواضح أن هذه الفضائح لم تؤثر عليه فقط بل طالت زوجته أيضاً والتي تطلقت منه بعد 8 أيام من انتشار خبر فضائحه الأخير وبعد زواج دام نحو 10 أعوام.. 

حدث مؤخراً أن قامت العديد من الممثلات بالإدعاء أن واينستين قد أجبرهن على ارتداء علامة الأزياء الخاصة بزوجته والتي تعد الأكثر شهرة بين نجمات هوليوود .. هل تنتهي العلامة قريباً؟ لا أحد يعلم على وجه اليقين ولكن من المؤكد أن هناك الكثير من الأخبار عن استبعاد Marchesa عن التعاونات مع الفنانات مؤخراً وأوقفت من الظهور على السجادة الحمراء.