أسبوع الفن والموضه اللندني محطه لتوثيق التراث العربي

أسبوع الفن والموضه اللندني, روان بن حسين, أسبوع الفن والموضه في لندن 2019, عروض أزياء., فعاليات, المواهب العربية
بعد سلسله من النجاحات ، يعود أسبوع الفن والموضه في لندن 2019 يفاجأنا بمواهب جديده تتوج نجاحاته بدورته الرابعه

استهل الاسبوع بافتتاح معرض فني ضم لوحات ورسومات زيتيه وتصوير فوتوغرافي ساهمت في ترجمه  التغييرات  الخارجيه والتعبير عنها بمشاركه  نخبه من الفنانين العرب المبدعين من كافه أنحاء الوطن العربي وتجلت مساهمه المرأه الخليجيه بوضوح  في هذا المعرض ومن أبرزهم مها المزروعي التي شاركت بجداريات كبيره غنيه بالأشكال  الهندسية والألوان، خصوصاً الأزرق بتدرجاته، التي تؤكد  أن الإبداع مصدر رئيس للطاقة الإيجابية والتأمل، ما دفعها إلى انتهاج مسار تشكيلي خاص بها يجمع بين التجريبي والتكعيبي . بينما  عرض  الفنان الأردني حيان ماني منحوتات للخط العربي تجسد  الخط العربي بأجمل تفاصيله " فالفن هو تجسيد لحب الحياه " كما يقول . وشهد المعرض مساهمات من سوريا حمود شنتوت و حصه كاله وامال الأيثم  من قطر ونورا ال عبد الهادي من الكويت .

والى جانب المعرض الفني كان عرضا  للأزياء استهلت سفيرته الفاشينستا روان بنت الحسين أفتتاحه يلقي الضوء على جوانب من الموضه العربيه المستوحاه من تراثنا العربي،  بمساهمه نخبه منهم المصمم اللبناني عبد محفوظ بتشكيله مميزه من فساتين السهره المشكوكه بالترتر  بينما جاءت تصاميم إلياس والي الجزائري بنفحات عصريه مبتكره جدا اقتطفها من أرشيفه .

وأختتم العرض بتصاميم للقفطان المغربي المزدان بالتطريزات والنقشات المغربيه المميزه، حاولت من خلاله المصممه حصه حليم إظهار القفطان بحله  جديده تجعل من هذه التحفه الفنيه تتماشى مع الموضه العصريه ليزين كل الأوقات.

وأختتم أسبوع الموضه بندوات  للحوار المفتوح للحديث عن الفن والتراث وتأثيرهما على المجتمع في العالم العربي بإداره الفنانه والناشطه أمينه مغربي وسيده الأعمال  وبضيافه عدد من المتحدثين منهم شانتال خوري ممثله عن  "بستر  ڤيليج العالميه"  التي أكدت على ان الازياء هي طريقه لتعبر المرأه عن نفسها وتعزز من ثقتها بنفسها وتراثها.

والبروفيسوره Reina Lewis   من جامعه لندن للأزياء وممثله  من جامعه أوكسفورد والفنانة التشكيليه مها المزروعي والفاشنيستا الكويتيه روان بنت الحسين التي أكدت على دور السوشيال ميديا وتوظيفها لخدمه المرأه ومنحها القوه والتعزيز من مكانتها ، وأضافت على أهميه دور الانفلونسر كونها إحدى المؤثرات في العالم العربي في زياده التوعيه والتركيز على الإيجابيات وتوظيفها من  خلال دورهن السامي للارتقاء بالمرأة العربيه.

وأختتم عمر البدور مؤسس  ومنظم  النشاط الفني بكلمه عن دور الفن في
توثيق تراثنا العربي .  هذا التجمع الفني  تم التعاون مع جميعه الأمم المتحده للاجئين وجامعه أوكسفورد وبيستر ڤيلييج للتسوق وفندق كارلتونً جميرا وجمعية Rothschild.

أسبوع الفن والموضه اللندني, روان بن حسين, أسبوع الفن والموضه في لندن 2019, عروض أزياء., فعاليات, المواهب العربية