مغربي للبصريات يحتفل بالأوجه المختلفة للثقافة العربية

مغربي للبصريات, حملة إعلانية, نظارات شمسية, الهوية العربية
تتميز حملتهم الترويجية الجديدة بمشاركة مميزة من الشخصيات المؤثرة الأحب إلى قلبكم

ابتكرت شركة المغربي للبصريات، المؤسسة الرائدة في تقديم الخدمات الشاملة في مجال البصريات بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مفهوماً مذهلاً وجديداً كلياً لفيديو حملتها الترويجية الأخيرة. مغربي، الاسم الرائد والوجهة الأكثر تميزاً للحصول على أحدث تصاميم النظارات وأكثرها عصرية بما يتوافق مع آخر صيحات الموضة، أطلق للتو حملته الترويجية التي تحمل اسم ’العروبة تبدأ بالعين‘ التي تحتفي بالمنطلق العصري والشامل للهوية العربية.

يتمحور فيديو الحملة الترويجية حول فكرة ’العروبة‘ أو الهوية العربية المشتركة. وهي حملة تمتاز بالابتكار وتشارك العالم بأسره رؤية عصرية وأصيلة تتميز بقدر كبير من المصداقية عن حقيقة كونك عربي بأسلوب يتحدى القوالب النمطية. تشيد الحملة بغنى الإرث الثقافي العربي وجاذبيته فيما تعترف بالتنوّع الذي تنطوي عليه هذه الثقافة – مع ذلك الطيف الواسع من الجنسيات، الأعراف والتقاليد والتاريخ. ويتم اختتام الحملة برسالة تحكي عن الوحدة: صورة ملتقطة من الجو تجمع طيفاً واسعاً من الأشخاص، يجتمعون معاً في إطارٍ واحد مشترك على هيئة العين.

يأخذ الفيديو الخاص بالحملة المشاهد في رحلة مشوقة عبر رمال الصحراء المثيرة بامتدادها اللامحدود. فيما تمتاز المشاهد البصرية بنظرة مستقبلية لم يسبق لها مثيل، تميزها عيون ساطعة محددة بألوان بارزة وملفتة تعتمد على تمثيل العروبة بأسلوب عصري إلى أبعد حدّ. وفي الوقت ذاته، يكرّم الفيديو الكثير من العناصر المتأصلة في جذور التقاليد العربية – من حب الموسيقى والملابس والمجوهرات  والخط العربي والبلاغة والتواضع.

استعان مغربي للبصريات بحضور أبرز الشخصيات المؤثرة عربياً، ممن يهتمون، مع إشراق شمس كل صباح، بنقل صورة أمينة وتقدمية عن منشأهم وعالمهم من خلال ابتكارهم محتوىً يلبي اهتمام طيف متابعيهم الواسع، الأمر الذي عزّز من تأثير ثقافتهم ومنح شخصياتهم طابعها المتفرّد. يضم طاقم العمل هلا عبدالله، الشخصية السعودية المؤثرة صاحبة حساب (The Hala) على مواقع التواصل الاجتماعي، التي تظهر إلى جانب كل من الممثلة وعارضة الأزياء المصرية سلمى أبو ضيف، والشخصية المؤثرة الفلسطينية الأصل المقيمة في دبي لينا الغوطي التي تعتبر أيقونة واسم لامع اقترن بأسلوب ملابس الشارع مع حضور مميز لمستشار الأزياء والشخصية المؤثرة عبدالله العبدالله، ومستشار الأزياء والمدوّن محمود سيداني (صاحب صفحة وحساب Mr Moudz). تعكس الحملة قرار هؤلاء الأشخاص بالتعبير عن أنفسهم تحت شعار "أنا فخور بهويتي العربية".

وكجزء من حملة "العروبة تبدأ بالعين" الجديدة التي تتزامن مع روح العطاء التي تميّز شهر رمضان الكريم، أطلق مغربي للبصريات مبادرة "الرؤية حق". حيث تعتزم الشركة التبرّع بإطار نظارات لمؤسسة غير ربحية مع كل عملية شراء لنظارة طبية أو شمسية بهدف دعم الأطفال والمسنين المحتاجين.
يمكنك مشاهدة فيديو ’العروبة تبدأ بالعين‘ الخاص بالحملة هنا.

مغربي للبصريات, حملة إعلانية, نظارات شمسية, الهوية العربية