عرض أزياء شانيل تحية وداعية مؤثرة لكارل لاغرفيلد

شانيل, كارل لاغرفيلد, أسبوع الموضة في باريس., عرض أزياء
الدار العريقة، والعارضات، والنجمات الملهمات، اجتمعن لوداع كارل لاغرفيلد في عرض أزيائه الأخير ..

بعد أسبوعين على وفاة كارل لاغرفيلد، عُرضت آخر مجموعة على الإطلاق قام بتصميمها المصمم المبدع لصالح دار شانيل، الدار التي عمل طوال 36 عاماً على منحها هويتها العصرية المميزة، وذلك في عرض مذهل وحزين خلال أسبوع الموضة في باريس. وفي استمرارية لعروض شانيل المبتكرة على مر السنين، جلء عرض لاغرفيلد الأخير مميزاً وشاعرياً إلى أقصى حد.

وقبل صعود العارضات على منصة العرض، بُثّ تسجيل صوتي لكارل لاغرفيلد يقول فيه "إنه كالسير داخل لوحة"، قبل أن يقف الحاضرون بتأثر في دقيقة صمت.

أطلت العارضات من الشاليه المتواجد في الخلفية للسير على منصة العرض، في أجواء قرية تغطيها الثلوج تذكر بقرى هامبورغ الألمانية مسقط رأس المصمم الراحل، في تحية تكريمية له.

كارا دلفينيي كانت صديقة لاغرفيلد وملهمته، لذا فقد افتتحت العارضة البريطانية العرض مرتدية معطفاً طويلاً فوق بدلة "جامبسوت" من الصوف الأبيض وسلسلة طويلة لافتة وقبعة متناسقة مع الإطلالة.

كما أطلت سفيرة الدار الفرنسية النجمة بينيلوبي كروز في مشاركة مفاجئة، مرتدية فستاناً أبيض قصير من طبقات من ريش وحذاءً من كعب عالٍ موحد.

بدورهنّ نجمات الصف الأول حضرن لوداع لاغرفيلد ومن بينهنّ ناعومي كامبل، وكريستين ستيوارت، وجانيل موناي، ومونيكا بيللوتشي، وكلوديا شيفر، وغيرهنّ..

وفي الختام، حبس الحاضرون والمشاركون دموعهم في عرض وداعي لاق بأسطورة تصميم الأزيتء، كارل لاغرفيلد.

BY

شانيل, كارل لاغرفيلد, أسبوع الموضة في باريس., عرض أزياء