ثريا شلهوب

إعداد هاربرز بزار العربية / Feb 28 2018 / 12:58 PM

29 سنة، لبنانية/كندية

ثريا شلهوب

تؤمن مصممة الأزياء ثريا شلهوب والتي تبلغ من العمر 29 عاماً بأن كل إنسان متفرد بذاته وبعض الأشخاص يترجمون هذا التفرد في الأسلوب الذي ينسقون به إطلالاتهم فيمتلكون بذلك بصمتهم الخاصة في عالم الأزياء. بدأ شغفها بالأزياء منذ عمر الثالثة عشر عندما صممت أول بنطال جينز في حياتها. وإلى الآن تعمل المصمّمة الشابة جاهدة لإطلاق علامة تجارية راقية لأزياء السهرات تحمل اسمها. أما بالنسبة لأكثر لحظات حياتها التي جعلتها تشعر بأنها قد وضعت بصمتها في عالم الأزياء، فقد كانت لحظة ارتدائها لأحد تصاميمها في جولة عروض الأزياء الراقية الأخيرة في باريس التي أتت نتيجةُ لعملها الدؤوب وتفانيها في العمل، إذ تضفي لمستها الشخصية في كل تصميم تبتدعه.
يتسم أسلوب ثريا بالجرأة والمرح تماماً مثل المغنية والممثلة الأمريكية شير، التي تعتبرها أيقونتها ومصدر إلهامها فيما يتعلّق بالأزياء إذ لطالما اتسم أسلوبها بالعالمية فأثرت في كلا الجنسين بقدرتها على الانتقال بين مختلف حقب الأزياء دون أن تتبع الأسلوب الذي كان سائداً في أي منها بل كانت لها بصمتها الخاصة في كل إطلالة.
تمثل خياراتها من المصممين الأسلوب المتمرد عينه إذ تتصدر تصاميم المصممتين Raisa & Vanessa وتصاميم بالمان القائمة، إذ تراها الأكثر تعبيراً عما يجول في بالها في أغلب الأحيان. وفيما يتعلق بالتسوق، فتحتل Luisa Via Roma المراتب الأولى عندما تبحث عن التصاميم الراقية وأكثر القطع غرابةً وإثارة باعتقادها، في حين تلبي ASOS حاجتها من القطع الأساسية والتصاميم التي لا غنى عنها لتتألق بإطلالات تواكب الموضة في كل موسم. كما تعتبر ألكسندر ماكوين وجون غاليانو وعز الدين علايا Azzedine Alaïa أمثلةً رائعة بالنسبة لبنات جيلها.
تمتلك المصممة الشابة مجموعة كبيرة ومتنوعة من الأقراط التي لطالما كانت محط اهتمامها منذ أن كانت طفلة. ورغم كون الأقراط العتيقة نقطة ضعفها، إلا أن قطعة المجوهرات التي تميزها هي قلادة ذات جمجمة من Dior كان والدها قد أهداها إياها في عيد مولدها الرابع عشر. تحاول ثريا إبقاء منزلها خالياً قدر المستطاع فهي ترى في المساحات الخالية معنى الرفاهية وتعشق الأماكن الرحبة والأسقف العالية والتصاميم ذات الطابع التقليدي والمفروشات العصرية التي تعتبرها البيئة المثالية لإبراز لوحات والدتها، الفنانة منى ريبيز.