الدكتورة هلا فضلي

إعداد هاربرز بازار العربية / Mar 1 2017 / 11:53 AM

عراقية/ بريطانية، 39 عاماً

الدكتورة هلا فضلي

بصفتها طبيبة مختصة في مجال الأمراض الجلدية ومشاكل البشرة وعلاجاتها التجميلية، تعرف الدكتورة هلا فضلي جيداً كيف تحافظ على بشرتها لتبدو متوهجة متألّقة ولافتة تماماً كما إطلالتها وملابسها. وهي تقول "أعرف جيداً ما هي الكريمات والعلاجات التي تناسب نوع بشرتي ولونها. وعلاجي المفضّل دوماً هو تغذية البشرة بالكافيار عبر تقنية الـ microneedling أو الوخز، وهو علاج أواظب على القيام به بشكل دوري، كما أنني أعتمد على علاجات الفيتامينات للحفاظ على شعر صحي".

قلّما تقوم الدكتورة هلا بالتسوّق عبر الإنترنت، وهي تفضّل التجوّل بين المتاجر صيفاً عندما تقوم بالسفر إلى أوروبا. ومتاجرها المفضّلة هي Selfridges و Harrodsفي لندن. أمّا أثمن وأهمّ القطع المتواجدة في خزانة ملابسها، فتتمثّل بالفساتين التي تحمل توقيع المصمّمين Oscar De La Renta وAlexander McQueen، كما أنّ الدكتورة فضلي باتت خلال السنوات الماضية أكثر اهتماماً بجمع الساعات الفاخرة، وتقول "تُعدّ الساعات التي أمتلكها من Chopard وساعة My Cartier Ballon Bleu من Cartier من المقتنيات المفضّلة إليّ، بالإضافة إلى ساعة J12 الثمينة من Chanel، وهي قطعة مميزة بالنسبة إليّ لأنّ زوجي قام بإهدائي إياها يوم خطوبتنا". 

وعندما سُئلت الدكتورة هلا عن طريقة استخدامها لهذه الساعات في حياتها اليومية، أجابت "أضع ساعة Chopard Happy Sport خلال النهار، وأستبدلها بساعة Cartier Ballon Bleu لإطلالاتي المسائية".

بالنسبة إلى الدكتورة هلا "تكون المرأة أنيقة عندما تعرف كيف تختار الملابس التي تناسب شكل جسمها وسنّها". وهي تنصح باختيار الملابس المناسبة، وليس لمجرّد مجاراتها لصيحات الموضة الرائجة، وتقول "ليس من الضروري دوماً اتّباع ما يرتديه الآخرون أو صيحات الموضة الرائجة إن لم تكن الملابس تلائم جسمك".

تصف الدكتورة هلا أسلوبها في ارتداء الملابس "بالكلاسيكي الأنيق"، وهما الصفتان ذاتهما اللتان تستخدمهما لوصف أيقونتَي الموضة المفضّلتين لديها وهما الملكة رانيا، وكاثرين دوقة كامبريدج. أمّا العلامات التجارية المفضّلة لدى الأخصائية الجلدية، فهي Roland Mouret، وOscar De La Renta، وAlexander McQueen وذلك بحسب تعبيرها "لأنّ تصاميمهم أنيقة دوماً وهي تناسب شكل جسمها".

أمّا اللمسة الأخيرة التي تكمّل بها الدكتورة هلا إطلالتها فهي غالباً ما تكون بحقيبة يد أنيقة من Prada أو Chanel، وتقول "لديّ نقطة ضعف أمام حقائب هاتين العلامتين، وفي كلّ مرة أدخل فيها متجراً ما، أخرج حاملة حقيبة جديدة من تصميمهما!".

تصوير: Ethan Mann. تنسيق: Samah El Meri. نص: Maddison Gendinning. تصفيف الشعر والماكياج: Blowout & Go. موقع التصوير: The Island.

الدكتورة هلا فضلي ترتدي فستاناً من Safiya، وهو متوفّر عبر موقع Ounass.com