Jade Roller: هل تعمل أداة الجمال الجديدة فعليًا؟

إعداد دينا الحمصي / Jun 14 2020 / 16:39 PM

​بازار تتحقق من ذلك

Jade Roller: هل تعمل أداة الجمال الجديدة فعليًا؟

قد يفتخر عالم التجميل بالتطورات المتطورة في التقنيات والصيغ، ولكن في الآونة الأخيرة، كل شيء يتعلق باحتضان العادات القديمة.

بما معناه استخدام أدوات التجميل القديمة مثل إبر الوخز، وكاشطات الوجه غوا شا و بكرات الكريستال أو "Jade Roller" فإنها تعود إلى القرن السابع، و منذ فترة فإنها قد عادت منتصبة على الرفوف العليا لمعلمي التجميل في جميع أنحاء العالم، مما يوفر راحة من أجهزتنا التي تعمل بالطاقة والبطارية.

وصلت بكرات الكريستال، خصوصاً، إلى أن تصبح من أهم المنتجات للعناية بالبشرة. موافقات المشاهير من الجميع من ميغان ماركل إلى كيم كارداشيان وجوينيث بالترو تتوافق مع توصيات أطباء الوجه في كل قارة تقريبًا.

ولكن لمجرد وجود شيء يضيء صفحات استكشاف انستجرام الخاصة بنا لا يعني أننا يجب أن نستثمر دون تفكير.
قبل أن تلتزم بتدليك جلدك صباحًا ومساءً ، تبحث بازار ما أهميتها..

ما هي بكرات الكريستال؟

قبل أن نتحقق من عملها، دعينا أولاً نشرح لك ما هي.
إن ال Jade Roller أو الأسطوانة البلورية، كما يمكن أن تكون فإنها مصنوعة من بلورات مختلفة و متعددة. هي أداة تجميل مصنوعة من بلورة ناعمة متدحرجة متصلة بمقبض. عادة ما تكون البلورة مستطيلة للاستخدام على الأماكن المسطحة من الوجه. يأتي الكثير منها بحجر أصغر وأكثر استدارة على الطرف الآخر لأماكن يصعب الوصول إليها مثل تحت العين.

بلورة اليشم هي الأكثر شيوعًا، ولكنها تأتي أيضًا في كوارتز الورد والتورمالين والجمشت.

ما هو تاريخ بكرات الكريستال؟

كما نحن واثقون من أنه يمكنك التخمين باستخدام بلورة اليشم، نشأت أدوات التجميل هذه في الصين. في مكان ما في القرن السابع تقريبًا، أصبحت البلورات شائعة كأدوات لكشط وتنشيط البشرة. إلى جانب الأسطوانة، ظهرت أدوات غوا شا أيضًا في الموضة.
لدى أوروبا والهند أيضًا تاريخ في استخدام الصخور أو البلورات لتحفيز البشرة.

ما هو تأثيرها على البشرة؟

من الناحية الأساسية، الأسطوانة عبارة عن تدليك التصريف اللمفاوي والذي يساعدك على تجفيف اللمف (السوائل) من الجلد. والنتيجة هي إزالة التنفخات والشد و تنعيم البشرة.

كيفية أستخدامها؟
على عكس أدوات غوا شا "gua sha" ، فهي أكثر نشطة، فإن لفائف اليشم تهدف إلى أن تكون مهدئة ولطيفة.
بعد وضع السيروم أو الكريمات أو الزيوت، استخدمي الأسطوانة لعمل ضربات طويلة من منتصف وجهك إلى الخارج. اتجهي من ذقنك لأسفل إلى الرقبة، من خديك إلى الفك، ومن الجبين إلى خط شعرك، تذكري دائمًا أن تتدحرج إلى الخارج.
يمكن أيضًا استخدام الأسطوانة الصغيرة للتدليك برفق تحت عينك وتحت عظمة الحاجب وحول الأنف.

هل تعمل فعلاً بكرات اليشم؟

في هذه المرحلة، لا توجد أي دراسات مخصصة حول ما إذا كانت أسطوانات بلورة اليشم لها تأثير يمكن قياسه على الجلد أم لا. ومع ذلك، هناك دراسة توضح أن تقنيات التصريف اللمفاوي اليدوية (مثل التدليك) تساعد على سحب السوائل من الجلد وتقليل التورم والالتهاب، وهو ما تفعله أسطوانة اليشم في الضربات العريضة.

تظهر دراسة أخرى أن الكريمات المضادة للشيخوخة المطبقة مع "جهاز اهتزاز" تساعد على امتصاص المنتج وتنشيطه بشكل أفضل.

ما هي الكريستالة التي يجب أن أشتريها؟

إذا كنتي تؤمنين في قوة الشفاء و التنشيط بالبلورات، فقد ترغبين في التفكير في مجموعة الكريستال التي تفضليها قبل التحديد. تأتي الأسطوانات بعدة أنواع مختلفة، بما في ذلك اليشم، كوارتز الورد وحتى السبج، والتي قد تؤثر على قرارك اعتمادًا على التأثير (الهدوء، الشفاء، إزالة التوتر) الذي تبحثين عنه.

​إذا كانت لا تؤمنين بقوة البلورات، فإننا نقترح لك باختيار شيء صالح للخدمة مع نهايات مزدوجة وسطح أملس.


يمكنك الحصول عليها من سيفورا