سلامة خلفان

إعداد HARPER'S BAZAAR ARABIA / Feb 5 2017 / 19:03 PM

إماراتية، 35 عاماً

سلامة خلفان

سلامة خلفان هي المثال النموذجي للمستوّق المستثمر، فهي تملك في خزانتها 20 حقيبة قيّمة من Birkin and Kelly وتفسّر الشابة الإماراتية ذلك بالقول "بالإضافة إلى كونها تتمتّع بتصميم لا يبطل مع الزمن، فإنّ هذه الحقائب لا تفقد قيمتها على الإطلاق. وأنا لا أفكر مرتين قبل شرائها".

 غير أنّ مؤسسة علامة Alezan by SK. ومديرتها الإبداعية لا تبدي اهتماماً بإبداعات المصممين الراقية وحسب، بل هي أيضاً تعشق التحف والقطع النادرة "عندما أسافر، أقصد دوماً أسواق السلع المستعملة والتحف مرة في نهاية كل أسبوع على الأقل. فأنا أحب حسّ الاكتشاف، لأنّه يمنح الشخص فكرة عن تاريخ البلد أو المدينة التي يزورها وعن نمط حياتها وثقافتها".

وينعكس اهتمام سلامة وتقديرها للقطع الأصيلة والفريدة من نوعها على عملها والقطع التي تقوم بتصميمها، فهي قد حصلت في العام الماضي على جائزة "إبداع" الوطنية لتصميم المجوهرات عن فئة التصميم النهاري، كما أنّ تصاميمها ومجوهراتها الفاخرة تُباع في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية ومختلف أنحاء الخليج العربي. وتقول سلامة إنّ نصيحة والدها هي التي تشجّعها وتحفّزها دوماً على التقدّم والاستمرار فقد كان يقول لها باستمرار "أنت تكفين"، وهي جملة تأمل في أن تقولها يوماً ما لابنتها في المستقبل لتزرع فيها قناعة أنّها وحدها "تكفي" وأنّه بوسعها أن تكون كلّ ما تحلم به، لأنّه ثمّة أمر سحري يحدث عندما نعلم في قرارة أنفسنا أننا "نكفي".

وهذا ما منحها الثقة لتفرد جناحي إبداعها خارج نطاق دولة الإمارات العربية المتحدة وتنطلق لاكتشاف العالم. تقول خلفان "في هذا الجزء من العالم، نعيش بمنأى عن الوحشية والقساوة الدائرة في الخارج، ونحيى في بيئة آمنة فيها من يساعدنا ويرعانا ويؤمن لنا مواصلات النقل والتواصل وكلّ ما نرغب فيه".

تبدي سلامة إصراراً كبيراً على اكتشاف نواح وجانب مختلفة من العالم، حتى أنّها قامت خلال السنوات الماضية أثناء تواجدها بفرنسا بحجز بطاقة لها على متن القطار السريع للوصول إلى أبعد منطقة يمكن الوصول إليها، وعن هذه المغامرة تقول خلفان "كنت أصعد القطار حاملة حقيبتي، وأسافر لساعات مجتازة البلاد من الشمال إلى الجنوب، وفي كلّ مرة أر فيها مكاناً يعجبني كنت أترجّل من القطار لاستكشافها وقضاء ليلة فيها".

وتعتبر سلامة خلفان أنّ اكتشاف العالم متسلّحة بالثقة التي غرسها والدها في داخلها ما زال يلهمها حتّى الآن "لقد جعلني ذلك أكترث وأقدّر أصغر مصدر للمتعة في الحياة، كما جعلني أعتزّ بالثروة الي نمتلكها، وأحترم ذاتي التي تبحث دوماً عن الاستكشاف".

تصوير: Richard Hall. تنسيق: Charlotte Blair. نص: Kerrie Simon-Lawrence. ماكياج: Sarah-Jane Thompson من Schiseido. موقع التصوير: Arabian Nights Village.