كمامة كيت ميدلتون القماشيّة أصبحت مباعة بالكامل...

إعداد خلود أحمد / Aug 6 2020 / 09:59 AM

بعد أن ظهرت كيت ميدلتون خلال اليومين الماضيين وهي ترتدي كمامة قماشيّة مطبعة، كان من الطبيعي أن يتسبب تأثيرها الكبير في عالم الأزياء في بيعها بالكامل.

كمامة كيت ميدلتون القماشيّة أصبحت مباعة بالكامل...

زارت دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون إحدى الجمعيات الخيريّة في مدينة شفيلد في المملكة المتحدة أخيراً، وخلال زيارتها تلك تألقت بفستان أبيض ناعم بتصميم كلاسيكي من علامة شوزانة، ولكن اللافت في إطلالتها هذه كان اختيارها للكمامة القماشيّة المطبعة من علامة أمايا

عادت كيت لارتداء الكمامة القماشية نفسها في إطلالة أخرى اليوم التالي عند زيارتها لجنوب ويلز مع الأمير ويليام، وتألقت بفستان صيفي يزدان بالطبعات الموردة. 

باعتبار كيت ميدلتون واحدة من الأيقونات في عالم الأزياء في الوقت الحالي، من الطبيعي أن يتسبب تأثيرها الواسع بنفاذ هذه الكمامة على الموقع الإلكتروني للعلامة البريطانية. 

لم تختر ميدلتون هذه الكمامة عبثاً، إذ صنعت من القطن وجاءت بطبقات مزدوج مع فلتر، وتتبرع علامة أمايا بـ30% من عائدات هذه الكمامة لمنظمة الصحة الوطنية التي تدعم المؤسسات الصحية في بريطانيا.  

في الواقع، لم تكن الدوقة كيت أول أفراد العائلة الملكية الذين يختارون الكمامة القماشية للحد من انتشار فيروس كورونا، إذ سبقتها كاميلا دوقة كورنوال باختيار الكمامة القماشيّة المطبعة في إطلالتها الأسبوع الماضي، أما الأمير ويليام فقد اختار كمامة قماشية زرقاء اللون مع بذلته الرمادية في آخر ظهور له مع زوجته في ويلز. 

وعلى الرغم من ارتداء الكمامة ليس إلزامياً في بريطانيا إلا في بعض الأماكن مثل دكاكين الحلاقين وصالونات التجميل وغيرها، ولكن يبدو أن أفراد العائلة الملكيّة أرادوا أن يكونوا خير قدوة للشعب. 

اقرؤوا أيضاً: عدد هاربرز بازار لصيف 2020: إكسسوارك الجديد بأنامل ثمانية مصممين من المنطقة