ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

إعداد دينا الحمصي / May 21 2020 / 14:33 PM

هذا القرار يحسم الأمر!

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم أشباح أوروبا

بطولة هيفاء وهبي، أحمد الفيشاوي و أروى جودة

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم مش أنا

بطولة تامر حسني و حلا شيحا

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم العنكبوت

بطولة أحمد السقا، منى زكي و ظافر العابدين

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم كيرا و الجن

بطولة أحمد عز، كريم عبد العزيز و هند صبري

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم العارف

بطولة أحمد عز ويشاركه أحمد فهمي ومحمود حميدة

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم البعض لا يذهب للمأذون مرتين

بطولة كريم عبد العزيز ودينا الشربيني

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟
ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم توأم روحي

بطولة حسن الرداد و أمينة خليل

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم الغسالة

بطولة هنا الزاهد و أحمد فتحي

ما هو مصير أفلام العيد لهذه السنة؟

فيلم الصندوق الأسود

بطولة شريف سلامة و منى زكي

المنافسة القوية في الدراما المصرية بشهر رمضان ستنتهي بعد أيام  و كما تعودنا كل سنة تنتقل المنافسة لصالات السينما في عيد الفطر لكن بسبب الظروف الذي نعيش فيها هذه السنة موسم أفلام عيد الفطر لأول مرة سيختفي بسبب كورونا،فما هو مصير أفلام عيد الفطر ؟ فإليك التفاصيل..

ورغم أن العديد من المنتجين يتسابقون على العرض التجاري في مواسم الأعياد كل عام، إلا أن مواصلة فيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19" في حصد أرواح ضحاياه وازدياد أعداد المصابين على مستوى العالم، وفرض الإجراءات الاحترازية والعزل المنزلي، كورونا أُغلقت دور العرض السينمائي منذ 3 أشهر وحتى الآن، وبالتالي يسود مشهد ضبابي بين الإلغاء وطرح البديل بشأن عرض أفلام موسم عيد الفطر المقبل.

قال المنتج لؤي عبدالله، منتج فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين" وهو أحد الأفلام الجاهزة للعرض في موسم عيد الفطر، إن أزمة دور العرض السينمائي لا تعاني منها مصر فقط ولكن كل دول العالم"، منوهًا أن جميع المنتجين متفهمون لهذا الوضع.

وأوضح المنتج السينمائي المصري، أنه بعد غلق دور العرض السينمائي أُجبر المنتجون على تأجيل جميع أفلام موسم عيد الفطر المقبل منوهًا بأن أغلب الظن يشير لعدم وجود موسم سينمائي رغم تمنيه العكس.

كما أوضح الناقد السينمائي طارق الشناوي، أن الخسائر بشكل عام تؤثر على السينما بالطبع ولكننا حتى الآن لا نعرف إلى أي مدى سيصل بنا الأمر، و أن الحل الأخير بشأن عرض الأفلام سيكون من خلال المنصات الإلكترونية كما فعلت "نتفليكس" في أمريكا، وذلك في حال طال الأمر بنا رغم صعوبة الأمر لأن الإيرادات التي تأتي للمنتجين المصريين تكون من خلال دور العرض كون أفلامنا مصورة وصنعها المنتج على أن تُعرض في السينما وبالتالي اقتصاديًا الأمر صعب للعرض إلكترونيًا.

و من أبرز الأفلام التي كان من المقرر طرحها لعيد الفطر 2020 انظري أعلاه.