الملكة تلغي خطط سفرها القادمة بسبب فيروس كورونا

إعداد دينا الحمصي / Mar 15 2020 / 16:32 PM

كان من المقرر أن تزور الملكة البالغة من العمر 93 عامًا مدينتي شيشاير وكامدن في وقت لاحق من هذا الشهر..

الملكة تلغي خطط سفرها القادمة بسبب فيروس كورونا

تقوم الملكة وأفراد آخرون من العائلة المالكة بإلغاء خطط السفر في ضوء انتشار فيروس كورونا. فقد أجلت الملكة  البالغة من العمر93 عاماً، رحلاتها إلى مدينتي شيشاير وكامدن التي تم التخطيط لهما في وقت لاحق من هذا الشهر بسبب الانتشار المستمر للفيروس، الأمر الذي تم وصفه بأنه "احتياط منطقي".

كما جاء في بيان صحفي رسمي من قصر باكنغهام: "كإجراء احتياطي ولأسباب عملية في الظروف الحالية، يتم إجراء تغييرات على الالتزامات المدرجة على جدول أعمال الملكة في الأسابيع المقبلة."

"بالتشاور مع الأسرة الطبية والحكومة ، سيتم إعادة جدول زيارات صاحبة الجلالة القادمة إلى شيشاير وكامدن. سيستمر الجمهور كالمعتاد. وستتم مراجعة الأحداث الأخرى على أساس مستمر بما يتماشى مع المشورة المناسبة "

وكان من المقرر أن تزور الملكة "مرصد بنك جودريل" و "مقر الصفيف العالمي كيلومتر مربع في ماكليسفيلد" وكذلك" مصنع بنتلي موتورز في كرو" في 19 مارس. و في وقت آخر، كان من المقرر أن تزور كامدن في لندن يوم 26 من مارس.

وتأتي هذه الأخبار في نفس الوقت الذي قام فيه الأمير تشارلز وكاميلا باركر بولز بإلغاء الزيارات الخارجية إلى البوسنة والهرسك وقبرص والأردن، والتي كان من المقرر إجراؤها من 17 إلى 25 مارس.

أصدر كلارنس هاوس بيانًا مشابهًا قائلًا: "نظرًا للوضع الذي يتكشف عنه الستار مع وباء الفيروس التاجي، طلبت الحكومة البريطانية من أصحاب السمو الملكي تأجيل جولتهم الربيعية إلى البوسنة والهرسك وقبرص والأردن."

كما أعلن رئيس الوزراء بوريس جونسون، يوم الخميس، الثاني عشر من مارس، أن المملكة المتحدة تدخل مرحلة "التأخير" من خطتها ذات المضاعفة لمعالجة انتشار الكورونا.

وحذر في مؤتمر صحفي من أن الحكومة ستدخل قيودًا اجتماعية مثل فرض عزلة ذاتية لمدة سبعة أيام لأولئك الذين يعانون من السعال المستمر أو أعراض أخرى، وتجنب الاتصال بكبار السن.