رؤية جديدة كلياً لـ I’m Isola Marras بقيادة ماراس الابن

ماراس, أنطونيو ماراس, إفيسيو روكو ماراس, I’m Isola Marras, سيتي ووك دبي
عائلة ماراس تورث أمجادها في عالم الموضة من جيل إلى جيل

بعد أن افتتحت دار أنطونيو ماراس أبوابها أمام عشاق الأزياء الأنيقة في مجمع سيتي ووك في دبي ليصبح الوجهة المثالية لعشاق الأزياء والأناقة في دبي، يأتي ماراس الابن "إفسيو ماراس" ليرتقي باسم الأسرة مرة أخرى، فقد أعلنت علامة I’m Isola Marras العريقة للأزياء عن تسليم الشاب إفيسيو روكو ماراس صاحب الـ 24 عاماً مهمة إدارة العلامة التجارية التي تعرض ابتكارات العائلة من الأزياء المعاصرة. وبذلك، يستمر التقليد العريق الذي توارثته عائلة ماراس على مدى 3 أجيال بهدف إكساب الموضة طابعاً فنياً يرقى بالفنون إلى عوالم عصرية أنيقة، عن طريق تسليم زمام الأمور لجيل الشباب في الأسرة، وذلك بغية منح اللمسات القديمة بعض نفحات العصر الحديث.

إفيسيو وبالرغم من صغر سنه، إلا أنّ لديه باع طويل في عالم الموضة. بدءاً بدراسته في مدرسة "بارسون" للتصميم في باريس، ثم تخرّجه من جامعة ’سنترال سانت مارتينز‘ في لندن، بالإضافة إلى نيله شهادة في التصوير الضوئي والفنون الحرة من باريس. فضلاً عن النظرة الفنية التي اكتسبها بالفطرة بحكم تحدّره من عائلة ماراس الشهيرة والمعرزفة بأمجادها في عالم الموضة والأزياء. 

أما عن خطط العلامة التجارية تحت إدارة إفيسيو، فيبدو أنّ العلامة تسعى لإعادة توجيه مسارها الإبداعي لتأسيس أزياء عملية ذات مفاهيم ذكية وعصرية تنعكس مباشرة على الشباب، لتتحقق بذلك رؤية ماراس الجديدة التي تسعى لصنع منتجات بنفحة معاصرة وملامح عالمية توفّر خيارات مشرقة ومريحة ضمن قالب غاية في الأناقة، وستكون مجموعة شتاء 2017/2018 هي الأولى في هذا الطريق.

كما تسعى الدار لتبوأ مكانة مرموقة في عالم الموضة والأزياء عن طريق تحقيق شعارها المكون من ثلاثة كلمات "الخيال، المرح، الرومانسية"، عبر إضافة لمسات تقنية تنسجم مع بصمتها الفنية. لذا، فإن العلامة تخطط لاستحداث أساليب ذكية وعملية مثل الاستعانة بأقمشة الداماسك وإدخال قصات جديدة بأبعاد كلاسيكية ، والتركيز على المفردات الزخرفية المفعمة بالرسومات. بالإضافة إلى اتخاذ موقف أكثر انفتاحاً يسمح لها بالتواجد ضمن معظم تيارات الأزياء ذات الأرضية الإبداعية ابتداء من الأزياء الرياضية وصولاً إلى عالم الملابس المستوحاة من موسيقى البانك.

كما تخطط العلامة بإدارة إفيسيو، لافتتاح العديد من المتاجر البارزة في الإمارات العربية المتحدة والصين اعتباراً من نهاية 2017. كل ذلك  بالتزامن مع إبقائها على أسلوبها المستقل وسماتها المتفردة.

لذا، فإنّ التحدي الكبير أمام إفيسيو يكمن في الحفاظ على النفحة الأصيلة لعالم ماراس الشاعري ومحاولة تصديرها إلى قطاع الأزياء الجاهزة وإعادة توجيه مسارها الإبداعي، وبالتالي جعلها متاحة ومقبولة لدى الشريحة الشبابية التي تسعى العلامة لاستقطابها. 

BY

ماراس, أنطونيو ماراس, إفيسيو روكو ماراس, I’m Isola Marras, سيتي ووك دبي