إبداعات فنية من الحلي والمجوهرات اطلقتها ريم جانو

ريم جانو, مصممي المجوهرات, مصممة مجوهرات مصرية
تصوير: عايشة الشبراوي
"أرابيسك" مجموعتها الجديدة مستوحاة من أشكالاً هندسية يغلب عليها الفن العربي تسبح في ذهب متلأليء وتتخذ أشكالاً خطية إيقاعية تبرز حداثتها ومسايرتها لروح العصر

بدأت مصممة المجوهرات المصرية ريم جانو قبل عامين، وهي تقوم بتصميم مجوهراتها، يدوية الصنع، من الذهب، الفضة أو النحاس.. وفي مجموعتها الأخيرة التي اطلقت عليها اسم "أرابيسك" طرحت ريم أساور مستوحاة من فن العمارة الإسلامية أما العقود والخاتم فكانت تغلب عليهم الأشكال الهندسية مع لمسة من الزخارف لتخرج قطع فنية لا تشبه غيرها. 

تتميز الأساور وقطع الحلي الأخرى بحجمها الكبير، وتقول جانو في هذا الصدد :"صممتُ هذه القطع خصيصاً من أجل امرأة متفردة تجتهد في تحقيق أقصى إمكاناتها أمام كل تحدٍ تواجهه.

تصوير: عايشة الشبراوي 

تمزج بين الفضة الخالصة، والأحجار الكريمة، والنحاس المطلي بالذهب وتضفي عليها جميعاً لمسة من الترف والفخامة، فمن هي ريم جانو؟ 

ريم جانو مصممة مجوهرات مصرية بدأت مسيرتها العملية في عام 2015 كمديرة إبداعية بالتعاون مع مو أنطاكي التي تشغل منصب المديرة التجارية. 

ما الذي تسعى ريم إلى تحقيقه من خلال علامتها التجارية؟ 

يعد طموح ريم الأكبر هو أن تتربع علامتها على عرش عالم المجوهرات والحلي يدوية الصنع. 

كيف بدأت ريم؟ 

في عام 2000، أنهت ريم دراستها للعمارة الداخلية. وفي عامي 2013-2014، حصلت على دورة تدريبية لمدة عامين لدراسة فن تصميم وصناعة المجوهرات المعاصر في ستديو "عزة فهمي ديزاين" بالتعاون مع "مدرسة ألكيميا المعاصرة" بفلورنسا.  كما تتلمذت أيضاً على يد أستاذة المجوهرات الأسبانية ستيلا ساييز. وقد سحرتها عملية تحويل المواد الخام إلى قطع مجوهرات وبالتالي لم تتردد في المضي قدما لتحقيق حلمها. 

هل شاركت ريم جانو في أي معارض على الإطلاق؟ 

شاركت ريم جانو في عدد من المعارض الدولية مثل "مينيرال آرت" بألمانيا، ومثلت مصر لموسمين متتاليين (2016-2017) في "معرض الموضة العالمي" بلندن،  كما حصلت على جائزة في مسابقة "آرتي ستار" بميلانو، عبارة عن منحة للتعاون مع ديليجورو.

ما هو مصدر الإلهام في المجموعة الأخيرة ولماذا تحمل اسم "أرابيسك"؟ 

ظهر هذا الفن نتيجة امتزاج الحضارة العربية وتطورها في العصر الإسلامي الذهبي مع الشعوب الأخرى ألا أنه كان جلياً لدى الأندلسيين الذين طوروه بشكل كبير ولاسيما في مجال الأعمدة ونصف الأعمدة المربعة وفوق الجدران وعلي الأسقف. وإلى جانب العمارة وجدت الزخرفة التي وصفت بأنها لغة الفن الإسلامي، وتقوم على زخرفة المساجد والقصور والقباب بأشكال هندسية أو نباتية جميلة تبعث في النفس الراحة والهدوء. 

وبالفعل نجد أن ريم قد تأثرت بالفن الإسلامي كثيراً في مجموعتها الأخيرة وصنعت مجموعة من الحلي مستوحاة من هذا الفن وتحمل بين طياتها روح عصرية مبهرة وقد مزجت ريم بين الفضة والنحاس المطلي بالذهب وبين الأحجار الكريمة.  

BY

ريم جانو, مصممي المجوهرات, مصممة مجوهرات مصرية
تصوير: عايشة الشبراوي