إرث ياباني لحملة PAULE KA لربيع – صيف 2017

الموضة, ربيع وصيف2017, أزياء نسائية, PAULE KA
يومي لامبيرت على جسر خشبي

تجسّد عارضة الأزياء يومي لامبيرت أجواء الموسم بشكل مثالي. هي بلجيكية ناطقة بالفرنسية لكن مع إرث ياباني قوي، وتحكي قصة مجموعة ضمّت مع بعضهما ومن دون عناء ثقافتين ألهمتا بالتصاميم. مع شخصيةٍ قوية وفي نفس الوقت جمالٍ عالي الرقي من الصعب عدم الانجذاب إليه، تتخطى حدود المشهد وتنقل كل فستان إلى إعداد بعيد من الجمال والصفاء.

هكذا باختصار يمكن التعبير عن الحملة الإعلانية لمجموعة PAULE KA لربيع – صيف 2017. لإنجاز الحملة الإعلانية الثالثة لها منذ انضمامها إلى بول كا كمديرة للابداع الفني، أعادت أليثيا سبوري-زامبيتي تجديد تعاونها مع المصور الفوتوغرافي الإنجليزي مايلز ألدريدج. ابتكر هذا الزوج حلماً يابانياً بسيطاً وواضحاً من غابات خيزران عائم وألوان تكنيكولور لمغيب الشمس، مستمدين الإلهام من بوابة "توري" (Torii)  في جزيرة مياجيما، الواقفة بصلابة في وجه حركة المد والجزر المتغيّرة دائماً.

صورت المجموعة فوق ممشى خشبي معلّق فوق مسطّح من الماء بلون أزرق داكن، لتشق يومي لامبيرت طريقها عبر عواميد من الخيزران المطلي، لمصممة الديكورات المسرحية إيكو إيشيوكا Eiko Ishioka، المستوحى من فصل "غولدن بافيليون" في فيلم "ميشيما" لبول شريدر. أما الفكرة فهي ثمرة خيال خصب وفكر جريء، عكست عالماً من الجمال الأثيري. من خلال استخدام المصمّمة للألوان، الخطوط وفن الرسم المنظوري. 

تُبرز كل واحدة من الصور الأربع للحملة الإعلانية أحدَ التصاميم المميزة الأربعة لدار بول كا: "الفستان الضيّق " (fitted dress’)، "الفستان على شكل حرف  A" (A-line)، "الفستان بتنورة كاملة" (full-skirted) والفستان الضيّق في الأعلى مع تنورة واسعة (fit and flare).  وقد أعيد العمل على تصميم كل واحد منها مع خطوط جاكار عالية الحيوية، أقمشة صُنعت في إيطاليا، وتصاميم تم تنفيذها بدقّة في المشغل الباريسي لبث حياة جديدة في الأنماط الكلاسيكية. أكتملت الخطوط الحادة للطيّات بشكل مثالي مع الخيزران الغرافيكي والشاهق، إلى جانب براعة مايلز في التصوير الفوتوغرافي بفيلم تناظري لالتقاط عدد لا يُحصى من الألوان الموجودة في كل مشهد من عرض الأزياء.

BY

الموضة, ربيع وصيف2017, أزياء نسائية, PAULE KA