مجموعة "بيبي ديور".. رقصة صيفيّة بين الأزهار وتعويذة متميّزة جالبة للحظ

IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
1 / 8
تكبير الشاشة عرض الشبكة

مرة جديدة تحتل مجموعة "بيبي ديور" Baby Dior الصدارة، لتعيدنا كما حصل في العام 2013، إلى ذكريات المصمم المبدع كريستيان ديور الخريفية، والتي كانت بمثابة رحلة في عالم "السيّد ديور" الطفولي، لتأسرنا المشاعر الحلوة والمرهفة والصافية التي رافقت طفولته في "غرانفيل".

نعود اليوم إلى المنزل نفسه وحديقته الغناء التي أمضى فيها ديور طفولته، والتي تركت في نفسه ذكريات رائعة وخالدة، بين السماء والبحر والأزهار، لكن هذه المرة على طريقة المصمّمة كورديليا دو كاستيلان.. لتحملنا الألوان القديمة العذبة إلى عالم الأطفال الخيالي.

في هذا الموسم، تروي كورديليا دو كاستيلان، المديرة الفنية لدى "بيبي ديور" قصيدة تحاكي حب الطبيعة مستوحاة من الأرض والسماء والماء. حيث تُعتبر مجموعة الفتيات لربيع-صيف 2017 بمثابة تعويذة متميّزة جالبة للحظ. تتألّف المجموعة من ستّة مواضيع تحمل اسم - "الأحمر المجنون" Crazy Red، "زنبق الوادي" Lily of the Valley، "السماء والنباتات" Vegetal Sky، "الغيوم" Nuages، "مغيب الشمس" Sunset و"تحت البحار" Under the Seas - وتشير هذه الأسماء إلى مجموعة ألوان تتراوح بين ألوان الباستيل والألوان الساطعة. ويشكّل تنوّع الأنماط والأقمشة دعوةً إلى رقصة صيفيّة بين الأزهار أو بالقرب من البحر. الفساتين من حبك الجاكار والثنيات المصنوعة بمهارة حرفيّة، وهي من اختصاص الدار، أُعيد تصميمها من الحرير، الأرغنزا أو المخمل مع نقشات زهريّة رائعة أو لؤلؤيّة. أمّا الأزرار بشكل الصدف، النحل، الفواكه، الغيوم أو الأزهار فهي تزيّن كلّ تصميم في المجموعة.

بالنسبة إلى الفتيان، فإنّ مجموعة ربيع-صيف 2017 تجسّد رحلة بين المدينة والطبيعة. حيث تعكس مجموعات "لوك أب" Look Up، "غرو أوت" Grow Out، "دايف إن" Dive In و"ووك أون" Walk On هذا التوازن بين الألبسة الرياضيّة والأناقة. بألوان خضراء، رماديّة وزرقاء، تتزيّن التصاميم بأنماط هندسيّة، نقشات النباتات أو أقمشة بمظهر مبلّل لتعيد إلى الأذهان عالم البحار. تحمل كلّ قطعة شعاراً متميّزاً يصوّر أحد مواضيع المجموعة. وتُعد المجموعة خلافاً على سابقاتها فريدة بثيمتها بعدما كانت قد ارتكزت في الماضي على أسلوب «ديور أوم» Dior Homme، ليمتد الأسلوب الرجالي الصارم بعض الشيئ إلى عالم الطفولة فتتسم بالقوة، وقد تم تكييفها حينذاك لتلائم الروح الصبيانية المرحة.

ومن الجدير ذكره أن الدار "قد حافظت على روح العلامة من خلال تصميمها بوتيك Baby Dior، بتصميم داخلي مستوحى من التصميم الأصلي لبوتيك "ديور" Dior وذلك من خلال المزج بين ملامح القرن الثامن عشر ولمسات عصرية، عكست روح أنيقة متناغمة لطالما عُرفت بها الدار.


IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez
IMG_7501© Mélanie Rodriguez